طرابلس اليوم

الأربعاء، 18 أكتوبر، 2017

القابلية للاستعمار … المشاريع الدولية في ظل غياب الرؤية الوطنية

,

محمد تنتوش/ كاتب ليبي

القابلية للاستعمار مفهوم طرحه مالك بن نبي  في كتاب شروط النهضة إذ يقول أن المحتل الذي يحتل أرضا ويسيطر على ترابها مع مرور الزمن يبقى غازيا ومحتل لفرد غير قابل للاستعمار، هنا يتدخل “المعامل الاستعماري” وهو المصطلح الذي جاء به مالك بن نبي أيضا، يتدخل المستعمر من أجل خلق نموذج من الحياة والفكر والحركة، وبعد أن تتم السيطرة المعنوية والمادية يصبح هذا الفرد قابلا بالحدود التي يرسمها له الاستعمار ويفكر داخلها، ولا يخرج عنها ويرسم شخصيته طبقا لحدودها، بل ويدافع حتى لا تزول تلك الحدود التي أقنعه بها المستعمر، وحينها نكون هنا أمام فرد يعاني من “القابلية للاستعمار”. في الغالب فإن القابلية للاستعمار هي رضوخ داخلي عميق للاستعمار كما يراه مالك بن نبي، هذا الرضوخ ناتج عن إقناع الاستعمار للأفراد المستًعمرين (الأهالي) بتفوقه عليهم وعدم قدرتهم على إدارة شؤون حياتهم بدونه، ودونيتهم في كل شيء. كما يرى مالك بن نبي أن القابلية للاستعمار قد تكون ناتجة عن الواقعة الاستعمارية أي خضوع شعب ما للاستعمار، كما قد تكون ناتجة عن صفات عقلية ونفسية ترسخت في أمة معينة نتيجة ظروف وصيرورة تاريخية معينة، تجعلها تفشل في القيام بفعل المقاومة، وبالتالي الشعور بالدونية اتجاه الآخر المتفوق حضاريا، ويعتقد بن نبي أن كثير من افراد المجتمع الإسلامي يعانون من القابلية للاستعمار حتى ولو كانت بلدانهم غير خاضعة للاستعمار(منقول عن ويكيبيديا بتصرف بسيط).

تلك كانت أفكار مالك بن نبي منتصف القرن الماضي، ويبدوا أن فكرته لا زالت صامدة لم تتغير بتغير الأحداث، بل ويبدوا أن فكرته كانت عبارة عن ملاحظة لسنة كونية تبقى ما بقيت الأسباب المؤدية إليها.

لعل السؤال هنا لماذا نبدأ بطرح نظرية القابلية للإستعمار في مقالنا هذا؟

والحقيقة أن ما يجري من حوار في تونس هو ما دفعني للحديث عن هذا الأمر ، فالمتتبع لتفاصيل الحوار يدرك أن الجالسين هناك من الليبيين ليس لديهم ما يجمعهم سوى أمران لا غير وهما الطاولة التي يجلسون عليها و البحث عن مصالحهم الشخصية أو في أحسن الأحوال ، مصالح المجموعات التي يمثلونها.

يشتكي الليبييون عموما من تدخل الدول الخارجية بشؤونهم، هذا الهم العام يصبح تهما متبادلة ما بين مؤيدي الأطراف المتنازعة بسبب دعم بعض الدول لكل طرف من الأطراف بالشهود والوثائق والدلالات ، والعجيب أنه وفي المراحل الأولى من  تدخل الأمم المتحدة لعقد حوار ما بين الأطراف وحتى فترة قريبة قبل تولي السيد “غسّان سلامة ” رئاسة البعثة الأممية، كان ممثلو هذه الأطراف يتذمرون من التدخل الدولي في شؤونهم نظرا لأن مجريات وتفاصيل الاتفاق لم تعجب بعض الفصائل في أطراف الحوار ، والواقع أن هذه الأطراف كثيرا ما توجهت للجلوس بمبادرات من بعض الدول مثل المبادرة الفرنسية و المصرية والاماراتية والجزائرية وغيرها من المبادرات، فضلا عن توجه ممثلي هذه الأطراف لدول أخرى للحصول على دعم مادي ومعنوي.

وجود مشاريع دولية مختلفة في ليبيا أمر يعرفه الجميع تقريبا بما في ذلك أطراف النزاع، صحيح أن هذه المشاريع ومدى الاهتمام بها ليس بذات الاهتمام بقضية سوريا لكن على المستوى الإقليمي (الخليجي، المتوسطي، دول الجوار ) فإن الأمر مختلف الى حد ما إذ تشكل ليبيا أهمية كبيرة بالنسبة لهذه الدول، لكن ورغم ذلك تجد أطراف النزاع لا تتوانى عن القيام بالرحلات الماراثونية للاجتماع بممثلي هذه البلدان.

كخلاصة فإن اجتماعات تونس وحتى في حالة الوصول الى اتفاق ما فإنها لن تمثل مصالح الشعب الليبي ولن تعبر عن طموحاته بقدر تمثيلها للمصالح الشخصية لأطراف الحوار و أطراف داعميهم بطبيعة الحال، ولا يمكن لباقي المجتمع الليبي أن يلوم هؤلاء، فالغالبية يشتمون هؤلاء الأشخاص صباح مساء لكنهم لا يتجاوزون مرحلة التعبير اللفظي الى محاولة ايجاد مشروع وطني يكون بديلا عن المشاريع الدولية التي تستخدم أدوات مختلفة للوصول الى مصالحها، ومن هنا فإنه وحتى الخروج بهذا المشروع الوطني البديل عن المشروعات الدولية فإننا نمثل تماما ما كان يتحدث عنه مالك بن نبي من قابلية للإستعمار.

 

 

التدوينة القابلية للاستعمار … المشاريع الدولية في ظل غياب الرؤية الوطنية ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



حفتر ومستقبله في ليبيا.. أحداث تثير مخاوفه وملفات تعيق مسيرته وتحديات تقف أمامه

,

منذ إعلان اللواء المتقاعد خليفة حفتر عن إطلاق عملية الكرامة العسكرية في عام 2014، واجهته العديد من العوائق والعقبات وبرزت أمامه تحديات عدة، منها ما نجح في اجتيازها ومنها لازالت تشكل خطرا على مشروعه العسكري.

ولم يحظى حفتر بدعم وتأييد عامة الشعب، واعتبره الكثيرين أنه السبب الرئيس في الأزمة الليبية، بل حتى أن البعض من أهالي بنغازي قد رحبوا بعملية الكرامة ليس حباً فيها، ولكن كرها في المجموعات المسلحة التي لم تنجح في بسط الأمن بالمدينة على مدى ثلاث سنوات، وفق ما ذكر ناشط سياسي رفض الكشف عن اسمه.

أعداء حفتر

وظهرت العديد من الأطراف المعادية لحفتر، والرافضة لعملية الكرامة العسكرية التي أطلقها في منتصف مايو 2014، وتطورت العملية إلى مواجهات مسلحة وواجهها الرافضين بالسلاح، واشتد الصراع في منتصف أكتوبر من العام ذاته.

ومن بين هذه الأطراف التي خرجت ضد خليفة حفتر ومناصريه، هي: كتائب الثوار بمختلف مسمياتها في العديد من المدن في غرب البلاد وجنوبها، والجماعة الليبية المقاتلة، وجماعة الإخوان المسلمين، وغيرها من الجماعات الإسلامية المعتدلة، إضافة إلى بعض الأطراف الدولية والعربية.

ويسعى اللواء المتقاعد إلى السيطرة على البلاد بقوة السلاح، ويطمح إلى حسم الأمور عسكريا بدعم من دولتي الإمارات ومصر، ولكن سرعان ما رفضت عدد من الدول الكبرى من بينها أمريكا وفرنسا وبريطانيا وإيطاليا الحل العسكري للأزمة الليبية.

وشددت هذه الدول في مناسبات عدة على أطراف الصراع في ليبيا ضرورة التوصل إلى حل سياسي للأزمة في البلاد، مما تسبب ذلك قلقا لقائد عملية الكرامة خليفة حفتر للاستمرار في مشروعه العسكري، وحسم المعركة بالسلاح.

وطالبت إيطاليا على لسان وزيرة دفاعها روبرتا بينوتي، ووزير داخليتها ماركو مينيتي، حفتر في اجتماع بروما في 26 سبتمبر الماضي باختيار المسار السياسي والتخلي عن الخيار العسكري إذا كان ينوي التقدم لقيادة البلاد، ودعا المسؤولين الإيطاليين حفتر لمواجهة خصومه في ليبيا سياسيا والتخلي عن التحركات العسكرية ضد حكومة الوفاق الوطني بقيادة فايز السراج التي تحظى بدعم الأمم المتحدة.

عقبة السراج

بدأ اللواء المتقاعد خليفة حفتر يخسر نفوذه في المنطقة الشرقية التي يبسط سيطرته عليها شيئا فشيئا، وبدأ يفقد جزاء من الدعم الإقليمي له من قبل دولتي الإمارات ومصر، وخاصة بعد أن حقق رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج المدعوم دوليا مكاسب سياسية على الأرض باتخاذه لقرارات جريئة وحاسمة مؤخرا.

وشكل قرار تكليف فرج أقعيم الذي ينتمي إلى قبيلة العواقير وكيلا لوزارة الداخلية بحكومة الوفاق الوطني، خطرا على حفتر وخاصة بعد أن باركت القبيلة إحدى أكبر القبائل في الشرق والأكثر دعما وتأييدا لحفتر في السابق، قرار تكليف ابنهم وكيلا لوزارة الداخلية، يكون حفتر قد خسر جزاء هاما من مؤيديه في المنطقة الشرقية.

وقبل تكليف أقعيم، كسب السراج تأييد أحد قادة عملية الكرامة العقيد المهدي البرغثي الذي لعب دورا بارزا في المعارك المسلحة التي دارت في بنغازي، وكلفه بحقيبة وزارة الدفاع بحكومة الوفاق، والذي تحصل هو آخر على مباركة من بعض أعيان وشباب قبيلة البراغثة وتأييدهم.

وبعد تعقد الأمور الخدمية والمالية في شرق البلاد، سرعان ما لجأ عدد من عمداء البلديات ورؤساء بعض الأندية بمدن المنطقة الشرقية إلى فائز السراج، الذي لم يحظى باعتراف مجلس النواب بطبرق به، وبدأ عمداء بلديات ورؤساء الأندية وأعيان وحكماء إقليم برقة يصلون إلى العاصمة طرابلس تبعا ويجتمعون مع السراج، من أجل الحصول على مساعدات مالية.

ورأى محللون محليون، أن هذه المجريات آثارت مخاوف حفتر، وشكلت خطرا على مستقبله في المنطقة، وستكون مردودها إيجابي رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج الذي بدأ يحظى بثقة العديد من الدول التي تلعب دورا هاما في ليبيا.

أبرز التحديات

ويعد الملف الأمني والخدمي من أهم وأبرز التحديات التي تواجه حفتر في المناطق التي تخضع تحت سيطرته، حيث تعاني معظم القطاعات العامة في المنطقة الشرقية والجنوبية عامة ومدينة بنغازي خاصة، من تدني الخدمات والأزمات مالية بسبب ضعف السلطات التي تسيطر على المنطقة وقلة إمكانياتها، بحسب ما رأى ناشطون في الشرق.

ويعد الجانب الأمني الذي يراه الكثيرين الأهم في حياتهم اليومية أكثر المشاكل التي تواجه المواطنين في المنطقتين الشرقية والجنوبية، إذ تعاني المدينة من ترديا في وضعها الأمني في ظل انتشار السلاح واستمرار الاشتباكات والأضرار الجسيمة التي خلفتها المعارك المسلحة ببنغازي.

ناهيك عن عمليات الاغتيال التي نفذت ضد شخصيات أمنية وسياسية وشيوخ القبائل في الأشهر الماضية، إضافة إلى الجثث التي يُعثر عليها من حين لآخر في نفيات للقمامة في مناطق مختلفة بالمدينة وضواحيها، كل ذلك قد يؤثر على نفوذ حفتر في شرق البلاد.

وإضافة إلى ذلك، فإن المواطن في شرق ليبيا يعاني كغيره من أزمة نقص السيولة، وارتفاع أسعار المواد الغذائية والطبية والسلع الأساسية، بسبب ارتفاع سعر صرف الدولار مقابل الدينار الليبي، رغم جهود حفتر والسلطات في الشرق لحل هذه المشاكل التي لم تجدي نفعا.

ويرى مراقبون، أنه يجب على خليفة حفتر بذل كل جهوده لبسط الأمن بشكل كامل في المنطقة الشرقية، وإيجاد حلول للأزمات الخدمية والاقتصادية التي يعاني منها المواطنين في المنطقة ليحافظ حفتر على شعبيته التي قد يفتقدها في الفترة المقبلة.

خلافات وانشقاقات

انكشف في الآونة الأخيرة نشوب عدة خلافات سياسية بين رئيس مجلس النواب عقيلة صالح، واللواء المتقاعد خليفة حفتر، مما آثار هذا الخلاف جدلا وانقساما واسعا في إقليم برقة، رغم الجهود القبلية والمصرية للإصلاح بين الطرفين، إلا أن العلاقات الحميمية بينهما لن تعود عما كانت عليه سابقا.

وشهدت عملية الكرامة بقيادة خليفة حفتر تصدعا حادا في قيادته، بعد أن أقال حفتر في يناير 2015، أحد قادة عملية الكرامة فرج البرعصي؛ بسبب نشوب خلافات كبيرة ناتجة عن عدم الثقة، وتبادل الاتهامات بين الطرفين.

وفي يناير 2016، تلقى حفتر ضربة موجعة عندما أعلن الناطق باسم عملية الكرامة محمد الحجازي انشقاقه عنه، وشن هجوما حادا عليه، وأكد في مؤتمر صحفي “البدء في تصحيح مسار عملية الكرامة، بعد أن انحرفت عن أهدافها وساهمت في شرخ النسيج الاجتماعي وانقسام الأسر في المنطقة الشرقية”، حسب قوله.

وكشف الحجازي، عن ما وصفه بطمع حفتر وأبنائه وبعض من أبناء عمومته في الوصول إلى السلطة، وقيامه باختلاس الأموال المخصصة لدعم الجيش الليبي واستخدامها لمصالح شخصية، مؤكدا أن حفتر أسس كتائب موازية للجيش ولاؤها له، ونفذت هذه الكتائب عمليات خاصة بها، منها الخطف والإخفاء القسري لبعض الشخصيات.

وربما ستكون الفترة القادمة الأكثر صعوبة على حفتر، وقد نشاهد المزيد من التراجع للواء المتقاعد، في ظل الدعم الدولي والإقليمي المتزايد للمجلس الرئاسي بحكومة الوفاق الوطني، وخاصة إذا ما استمر حفتر على إصراره لعدم الرضوخ للدعوات الدولية التي تطالبه بضرورة الالتحاق بركب الاتفاق السياسي والجلوس للحوار.

ويبقى السؤال كيف سيواجه خليفة حفتر هؤلاء الأشخاص الذين يشكلون خطرا على مستقبله، وهذه الأحداث التي تثير مخاوفه؟..، وكيف سيعالج هذه ملفات التي تعيق مسيرته، وتحديات التي تواجهه؟.

 

التدوينة حفتر ومستقبله في ليبيا.. أحداث تثير مخاوفه وملفات تعيق مسيرته وتحديات تقف أمامه ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



حقوقي ليبي يقدم شكوى إلى الحكومة الأمريكية ضد حفتر وأبنائه كونهم مواطنين أمريكيين

,

قدم الناشط السياسي والحقوقي عماد الدين زهري المنتصر، شكوى رسمية إلى الحكومة الأمريكية، طالبا فيها بالتحقيق العاجل مع مواطنين أمريكيين، ارتكبوا جرائم حرب واختلاسات مالية في ليبيا.

وتقدم عماد الدين المنتصر بهذه الشكوى خلال اجتماعه في العاشر من شهر أكتوبر الحالي، بمسؤولين في الحكومة الأمريكية في العاصمة واشنطن، مؤكدا أن ذلك يأتي أجل حماية المسار الديمقراطي وتحقيق السلام في ليبيا، بحسب ما نشر موقع ليبيا الراصد الناطق باللغة الإنجليزية.

وقال المنتصر، إن الشكوى تشمل تهما بالقيام بجرائم حرب وانتهاكات أخرى للقانون المحلي الأمريكي على يد كل من خليفة حفتر وأبنائه خالد وصدام والصديق، وأنها تحتوي على ثلاثة مجلدات فيها أكثر من 300 صفحة تحدد الانتهاكات للقوانين الأمريكية وتقدم تحليلا قانونيا يوضح تحقق أركان الجريمة وخلفية عن المتهمين، إضافة إلى احتوائها على تبويب كامل لكمٍ هائل من الأدلة والقرائن على القيام بهذه الجرائم.

وأوضح المنتصر، أن من بين القوانين الأمريكية المشار إليها في المذكرة هي قانون “الحياد” الذي يمنع المواطنين الأمريكيين من القيام بعمليات حرب في دول أخرى وضد حكومات مسالمة، وقانون “الانخراط” في مؤسسة عسكرية خارجية كضباط وقادة عسكريين، والقوانين الأمريكية المحلية التي تحرم القيام بجرائم حرب، وقوانين الإبادة الجماعية والتعذيب.

وذكرت الشكوى، أن هناك سابقة قانونية لمثل هذه المقاضاة، حيث قامت المحكمة الفدرالية بفلوريدا الأمريكية سنة 2009، بالحكم بالسجن لمدة 97 عاما على نجل تشارلي تايلور المكنى بـ”تشكي تايلور” في قضية قيامه بالعديد من عمليات التعذيب وفظائع أخرى في ليبيريا ما بين أعوام 1999 إلى 2003.

وأكد الناشط السياسي والحقوقي الليبي، أنه لفت نظر المسؤولين الأمريكيين أن جرائم خليفة حفتر وأبنائه تتشابه مع جرائم “تشكي تايلور” مع وجود فروق جوهرية منها: أن جرائم عائلة حفتر أعظم فظاعة، وأوسع انتشارا وتشمل جرائم حرب وإبادة، وقد كان ضحيتها عدد أكبر بكثير من ضحايا “تشكي تايلور”، على حد قوله.

وأضاف عماد الدين المنتصر، أن هذه الشكوى تمثل الخطوة الأولى لعمل أمريكي محلي متعدد الأطراف ضد مرتكبي جرائم الحرب، مطالبا كل المتضررين وذويهم وأقرباء الضحايا والشهود، بالتعاون مع السلطات الفدرالية الأمريكية وتقديم الشهادة والمعلومات والأدلة حتى نضمن تحقيق العدالة وإنزال القصاص في حق المتهمين، وفق ما ذكر موقع ليبيا الراصد.

وأشار المنتصر، إلى أن منظمة “تحالف إبراهام لنكن من أجل العدالة” ستعمل على تنظيم حراك المتضررين وتقديم النصح والمشورة لتمكينهم من ملاحقة المجرمين في المحاكم الجنائية والمدنية الأمريكية.

وأعرب عن ثقته في أن القضاء الأمريكي يملك من السطوة ما يمكنه من تقديم الجُناة للعدالة، ويملك من الرحمة ما يمكنه من الحكم عليهم بتعويض الضحايا والمتضررين ماديا و معنويا، حسب تعبيره.

يذكر أن اللواء المتقاعد خليفة حفتر، قد تحصل على الجنسية الأمريكية بعد أن أقام في المنفى بالولايات المتحدة أكثر من عشرين عاما، بعد أن قبض عليه أسيرا في حرب تشاد وانشقاقه عن نظام معمر القذافي في أواخر ثمانينيات القرن الماضي، ليعود بعدها إلى ليبيا مع انطلاق ثورة 17 فبراير سنة 2011.

 

التدوينة حقوقي ليبي يقدم شكوى إلى الحكومة الأمريكية ضد حفتر وأبنائه كونهم مواطنين أمريكيين ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



الرواتب تدفع معلمي ليبيا لمواصلة الإضراب

,

واصل المعلمون في عدة مناطق ليبية إضرابهم عن العمل، مطالبين بزيادة الأجور وإقرار التأمين الصحي، فيما أعلن وزير التعليم في حكومة الوفاق الوطني، عثمان عبدالجليل، أن مقدار الزيادات في رواتب المعلمين تصل إلى نحو 683.4 مليون دينار (500 مليون دولار) سنويا، رغم الظروف الاقتصادية الصعبة التي تعانيها الدولة.

ويشكو المعلمون، وفق موقع العربي الجديد، الذين يشكلون أكبر كتلة من الموظفين بما يفوق 500 ألف معلم، من تأخر الرواتب لأكثر من شهرين شأن باقي موظفي ليبيا البالغ إجمالي عددهم 1.5 مليون موظف.

ويبلغ الحد الأدنى لأجور المعلمين وفق البيانات الرسمية نحو 550 ديناراً (400 دولار). وقال مصدر في وزارة التعليم إن المعلمين واصلوا الإضراب في بعض المناطق، ما أدى إلى إغلاق بعض المدارس أبوابها.

وبحسب المصرف المركزي، فإن بند المرتبات يشكل نحو 57% من إجمالي النفقات المقدرة للستة أشهر الأولى من العام الجاري 2017، مشيرا إلى أن العجز في الإيرادات بالدول التي تعاني من صراعات مسلحة وسياسية بلغ نحو 3.63 مليارات دولار خلال النصف الأول من العام الحالي.

التدوينة الرواتب تدفع معلمي ليبيا لمواصلة الإضراب ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



ماذا قال محامي سيف القذافي عن عودته للعمل السياسي؟

,

تحدث محامي عائلة القذافي، خالد الزايدي، عن عودة سيف الإسلام لممارسة العمل السياسي. حسبما ورد في موقع عربي 21.

وقال الزايدي، في تصريحات لوكالة “سبوتنيك” الروسية، إن “الوضع الحالي للبلاد، وفشل لغة الحوار، البعيدة كل البعد عن الواقع عن الليبي، تحتاج لدور سيف الإسلام في الوصول لاتفاق سياسي”.

وبحسب الزايدي، فإن “سيف الإسلام موجود، ويتواصل مع قيادات الشعب الليبي والقبائل؛ من أجل عقد مصالحات وتسوية سياسية حقيقية، بخلاف ما يحدث الآن في تونس من قبل لجنتي الحوار”.

وبحسب الزايدي، فإن ما يجري “ليست تسوية سياسية، لكنها صفقة سياسية بين أصحاب مصالح شخصية، بعيدة كل البعد عن الشارع الليبي، ولا تمثل الشعب بقدر ما تمثل أجندات خارجية تريد إطالة عمر الأزمة إلى مرحلة أخرى”.

وتابع بأن “تحركات سيف الإسلام لم تبدأ اليوم، لكنه يعمل منذ فترة من أجل عقد مصالحات؛ من أجل النهوض بالأمن، وتوطيد الدولة، ومكافحة الإرهاب”.

وزعم الزايدي أن “أغلبية القبائل، سواء في الشرق أو الجنوب أو الوسط، بشيوخها وشبابها، ينتظرون كلمة سيف الإسلام، وأصبح هو الأمل الوحيد لليبيين”، بحسب قوله.

وأكد أن القذافي موجود في ليبيا، ويعقد الكثير من الاجتماعات بين أبناء الشعب والقبائل والمشايخ”.

وربط الزايدي ظهور سيف الإسلام إلى العلن، بإتمام مصالحات حقيقية، نافيا في الوقت ذاته الأنباء التي ترددت عن زيارة سيف الإسلام لمصر.

يشار إلى أن برلمان شرق ليبيا وافق على إطلاق سراح سيف الإسلام القذافي، في حزيران/ يونيو الماضي، بعد أن كان محتجزا في مدينة الزنتان.

التدوينة ماذا قال محامي سيف القذافي عن عودته للعمل السياسي؟ ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



الثلاثاء، 17 أكتوبر، 2017

نصية: المجلس الأعلى لا يريد حسم القضايا الخلافية ورجع إلى نقاط حُسمت في السابق

,

أوضح رئيس لجنة الحوار التابعة لمجلس النواب عبد السلام نصية، أن تعليق مشاركتهم في جلسات لجنة الصياغة الموحدة، جاء بعد إصرار لجنة الحوار التابعة لمجلس الأعلى للدولة على عدم حسم القضايا الخلافية والرجوع إلى نقاط قد حُسمت في السابق.

وأعلن نصية في بيانه المصور أمس الإثنين، عن تعليق جلسات لجنة الصياغة بهدف تشاور أعضاء لجنة الحوار بمجلس النواب، إلى حين الحصول على صيغ مكتوبة لجنة حوار مجلس الدولة في ما يخص القضايا الخلافية المقدَّمة من النواب في إطار الاتفاق السياسي.

وكان المجلس الأعلى للدولة، قد أكد في بيانه أمس أنه لم يطالب بأية تعديلات أساسًا، وأن مجلس النواب هو الجهة التي رفضت التعاطي مع الاتفاق السياسي وألحت في الطلب على تعديله.

ودعا المجلس الأعلى، مجلس النواب إلى تقديم صيغ مكتوبة للمواد المعترض عليها، مؤكدا استعداده الكامل للتعاطي مع هذه الصيغ المكتوبة لمجلس النواب بإيجابية وتحديد ما يمكن قبوله بشأنها.

وشدد المجلس الأعلى، على إصراره الكامل لمواصلة الجهود الحالية للتوصل إلى اتفاق مع زملائه في مجلس النواب لرفع المعاناة اليومية للمواطن الليبي، رافضا ما وصفه بـ”استخدام أدوات التعطيل والتسويف والمقاطعة والتعليق الذي يشل عمل مؤسسات الدولة”.

يشار إلى أن الجولة الثانية من اجتماعات لجنة الصياغة الموحدة لتعديل الاتفاق السياسي، قد انطلقت السبت الماضي بتونس، برعاية المبعوث الأممي إلى ليبيا.

التدوينة نصية: المجلس الأعلى لا يريد حسم القضايا الخلافية ورجع إلى نقاط حُسمت في السابق ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



بعيرة: هناك شخصيات تفسد الحوار للبحث عن مصالح شخصية

,

كشف عضو مجلس النواب عن مدينة بنغازي أبوبكر بعيرة، عن وجود شخصيات تبحث عن مصالح شخصية، ولهذا تفسد الحوار السياسي منذ العام 2015، على حد قوله.

وأوضح بعيرة، خلال حديثه لقناة “ليبيا روحها الوطن” مساء أمس الإثنين، أن بعض المتحاورين يريدون إخراج الجيش من المشهد، والبعض الآخر يريد إخراج المجلس الرئاسي من المشهد، مؤكدا أن جلسات الحوار ستعود، لكن لن تصل إلى أي نتائج لأن الخلافات عميقة، حسب رأيه.

وقال أبوبكر بعيرة: “إن الوضع الحالي في تونس لن يوصلنا إلى اتفاق”، مشيرا إلى أن خليفة حفتر قد ذكر بشكل صريح أن الحوار ليس السبيل الوحيد لحل الأزمة الليبية.

وأضاف عضو مجلس النواب عن مدينة بنغازي، أن غسان سلامة أشار إلى أن كثيرًا من المصالح الشخصية تشوش المشهد الحالي، وما لم تصل القيادات السياسية إلى اتفاق يكون من الصعب الوصول للحلول، وفق قوله.

وتشهد جلسات الجولة الثانية من اجتماعات لجنة الصياغة الموحدة لتعديل الاتفاق السياسي، التي انطلقت السبت الماضي بتونس، برعاية المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، خلافات بين لجنتي الحوار بمجلسي النواب والأعلى للدولة، أدت إلى تعليق لجنة حوار مجلس النواب مشاركته في الاجتماع.

 

التدوينة بعيرة: هناك شخصيات تفسد الحوار للبحث عن مصالح شخصية ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



معزب: الخلاف في اجتماعات لجنة الصياغة هي آلية اختيار أعضاء الرئاسي ورئيس الوزراء

,

أوضح النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للدولة محمد معزب، أن نقطة الخلاف في اجتماعات لجنة الصياغة الموحدة لتعديل الاتفاق السياسي، هي آلية اختيار أعضاء المجلس الرئاسي ورئيس الوزراء.

وقال معزب، خلال حديثه لقناة “ليبيا روحها الوطن” مساء أمس الإثنين، إن مجلس النواب قد اقترح أن يختار رئيس ونائب، ويختار مجلس الدولة نائبًا، مطالبا مجلس الأعلى للدولة والنواب بالاشتراك في اختيار رئيس المجلس الرئاسي بالتوافق.

وأشار معزب، إلى أن المجلس الأعلى قد اقترح في حال لم يمنح مجلس النواب الثقة للحكومة مرتين يحال الأمر إلى المجلس الرئاسي الجديد ليمنح الثقة.

وأضاف النائب الأول لرئيس المجلس الأعلى للدولة، أن وفد مجلس النواب يشترط المصادقة على تعيينات المناصب العسكرية، مؤكدا أن كتلة 94 حُلت والآن يوجد 33 عضوًا منها في مجلس الدولة.

وقد شهدت جلسات الجولة الثانية من اجتماعات لجنة الصياغة الموحدة لتعديل الاتفاق السياسي، التي انطلقت السبت الماضي بتونس، برعاية المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، خلافات بين لجنتي الحوار بمجلسي النواب والأعلى للدولة، أدت إلى تعليق لجنة حوار مجلس النواب مشاركته في الاجتماع.

التدوينة معزب: الخلاف في اجتماعات لجنة الصياغة هي آلية اختيار أعضاء الرئاسي ورئيس الوزراء ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



ليبيا تتراجع 6 مراكز عالمياً وتحافظ على مركزها إفريقيًا في تصنيف الفيفا

,

تراجع المنتخب الوطني الأول لكرة القدم، ستة مراكز في التصنيف الشهري العالمي الصادر أمس الإثنين، عن الاتحاد الدولي للعبة “الفيفا”، ليصبح في المركز الـ87 عالميا، برصيد 407 نقطة.

وعلى الصعيد القاري، حافظت ليبيا على مركزها الإفريقي لتكون في المركز 19، من بين 54 منتخبا إفريقيا، وتراجعت مركزين عربيا لتصبح في المركز العاشر خلف تونس ومصر والمغرب والسعودية والجزائر والإمارات وسوريا والعراق وفلسطين، وفق ما نشر الموقع الرسمي للفيفا.

وكان منتخبنا الوطني، قد خسر أمام المنتخب الكونغولي بهدفين لهدف، في المباراة التي احتضنها ملعب مصطفى بن جنات بالمنستير التونسية في السابع من الشهر الجاري، لحساب الجولة قبل الأخيرة للمجموعة الأولى من تصفيات إفريقيا المؤهلة إلى نهائيات كأس العالم بروسيا 2018.

ليحتل المنتخب الوطني المركز الأخير في المجموعة الأولى برصيد ثلاث نقاط، خلف المنتخب المتصدر تونس بـ13 نقطة، والكونغو الذي يحل ثانيا بعشر نقاط، وغينيا ثالثا بثلاث نقاط أيضا.

وسيختتم المنتخب الليبي مبارياته في تصفيات كأس العالم 2018، بملاقاة مضيفه التونسي في يوم 11 من شهر نوفمبر المقبل بملعب رادس بالعاصمة التونسية.

يشار إلى أن منتخب فرسان المتوسط قد احتل المركز الـ81 عالميا، و19 إفريقيا، والثامن عربيا في التصنيف الشهري العالمي الماضي الصادر في 14 سبتمبر الماضي، برصيد 422 نقطة.

التدوينة ليبيا تتراجع 6 مراكز عالمياً وتحافظ على مركزها إفريقيًا في تصنيف الفيفا ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



ليبيا.. دولة لم تقم!

,

إسماعيل القريتلي

تمظهرات الصراع الاجتماعي في مساحة اليابسة المسماة ليبيا تتسع دون أن نجهد في تحليل الصراع بعيدا عن تنميطه جهويا أو عرقيا أو ثقافيا، ويزيد التحليل تسطيحا عندما نتحدث عن فبراير وسبتمبر والثورة المضادة مستعينين بلغة ديماغوجية يتفكك فيها المنطق، وتتناقض مقدماتها مع نتائجها، وتهدف فقط إلى نيل تأييد العامة والتأثير الغريزي على العقل الجمعي.

يتقاتل السكان على غير قضية؛ فالدولة والمجتمع مفهومان باهتان في وعينا غير المنهجي، وكل ما نرنوا إليه من صراعنا تحقيق هيمنة غير متزنة على مساحة من اليابسة منحنا إياها قرار أممي صاغته القوى المهيمنة بناء على نظام الوصاية الوارد في الفصل الثاني عشر من ميثاق الأمم المتحدة الصادر سنة 1945، وفشلت حوارات من باتوا لاحقا ليبيين بقوة القرار الأممي في تحقيق تفاهم اجتماعي يفضي إلى تأسس نظام سياسي واقتصادي تلتزم به حكومات معبرة عن إرادة السكان.

حتى دستور 1951 لم يكن محل توافق اجتماعي، بل اضطر إليه سكان غرب ما يسمى دولة ليبيا الآن رغم اعتراضهم على الملكية والفيدرالية، وسرعان ما سقطت الفيدرالية في 1963 فغضب لذلك سكان برقة، ثم لحقت بها الملكية في 1969، ولم تدم الجمهورية فخلفتها جماهيرية سقطت بدورها إثر تدخل غربي سريع سنة 2011.

انسلخ سكان ليبيا الحالية من نظام الانتداب الذي عكس نتائج الحرب العالمية الثانية لكنهم لم ينجحوا في تأسيس دولة قُطرية وفق المفهوم الأوروبي، واستمر التناقض بين السكان الذين لم يتوقعوا أن تجمعهم حدود مشتركة بالمعنى الحديث للدولة؛ فمن جهة انقسمت تجمعات سكان الحدود بين ليبيا وجاراتها التي نشأت بذات الطريقة التي صنعت وفقها ليبيا، ولم يندمج السكان داخل حدود دولة ليبيا السياسية – التي منحت عضوية الأمم المتحدة – في نظم اجتماعية وقانونية واقتصادية وسياسية تطورت عبر تثاقف متعدد المستويات تشاركت فيه مؤسسات رسمية وأهلية، اجتماعية واقتصادية، تتولد عن جدلها البيني اتجاهات متقابلة لمفهوم الدولة والمجتمع، يثمر استمرار تثاقفها في بيان واقعية العيش المشترك، وبالتالي خلق أنماط هذا العيش وعلاقاته، أو أن تخلص المحاورات إلى صعوبة التعايش بين السكان.

كل ذلك لم يحدث، ما حدث هو عكس ذلك تأسس حكم بسلطة دينية بدعم خارجي، ثم حكم فرد ارتبط بأحد خنادق الحرب الباردة، استغرق الحكمان معا الفترة من 1951 إلى 2011، وبعد انفراط الأخير ظهرت كل التناقضات بين الليبيين التي أنتجت الصراعات ثم الحروب المتصلة منذ سقوط حكم القذافي، ومن المحتمل أن تستمر دون أن تستقر ليبيا إلا إن نجح السكان أو نخبتهم في الاعتراف بعدم تكون دولة اسمها ليبيا، ومن ثم يتفاوضون لأجل صناعة تفاهم موضوعي يرسم ملامح واضحة لمعنى أن يعيشوا معا
ينبثق عن تفاهمهم نظما قانونية واقتصادية واجتماعية يصدر عنها مفهوما محددا للدولة والمجتمع يشمل وظيفتهما والعلاقة بينهما من جهة وبين السلطة من جهة ثانية، أو أن يفشلوا في تحقيق ذلك التفاهم بتأسس استبداد جديد يقوده فرد، حزب، جهة، يعتمد في وجوده على دعم خارجي، وعندها يصبح عبثا الحديث عن الخيارات والاحتمالات، خاصة في ظل تغيرات عالمية تفرضها تحولات في النظم الدولية الاقتصادية ولّدت هوات جديدة تتسع بين الشمال والجنوب، مثل الهوة الرقمية وأحد مخرجاتها الذكاء الاصطناعي، وهوة الطاقة النظيفة التي ستجعل سعر البترول أقل من زجاجة الماء، والبون الشاسع للمفاهيم والتطبيقات المؤسسية والإدارية، فضلا عن الهوة المعرفية بشكل عام.

في تقديري سكان ليبيا يعيشون عبثا متعدد الأوجه، تتعدد فيه المسميات مثل المصالحة، العدالة، الدستور، الانتخابات، الاتفاق السياسي، لأن كل ما سبق ينطلق من مسلمة وجود دولة اسمها ليبيا، وهذا ما أخاله وهما مركبا نُصرُّ على وجوده فتتسع المسافة بيننا وبين نقطة البدء في مشوار البحث عن مخرج من الأوضاع العدمية التي تورطنا فيها.

التدوينة ليبيا.. دولة لم تقم! ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



تجار مخدرات في طبرق يلقون القبض على ضابطين أثناء مداهمة وكر

,

أحبط تجار مخدرات في مدينة طبرق، شرق ليبيا، عملية أمنية قام بها جهاز التحري بمكتب مكافحة المخدرات بالقرب من منطقة “أكروم الخيل” 25كم غربا المدينة، كانت تهدف إلى جمع المعلومات ومداهمة وكر من أوكار تجارة المخدرات.

وقال مصدر خاص لموقع ليبيا الخبر: إنه أثناء العملية الأمنية تفاجأ عناصر التحري بهجوم من تجار المخدرات، تمكنوا خلاله من إلقاء القبض على ضابطين فيما فر بقية عناصر وحدة التحرى.

وأضاف المصدر، أن تجار المخدرات قاموا بسجن الضابطين ببيت صفيح بداخل أحد المزارع وقاموا بالاعتداء عليهما بالضرب وتهديدهما بالقتل قبل الإفراج عنهما.

وأوضح أن جهاز مكافحة المخدرات وبالتعاون مع مديرية الأمن، في طبرق، وعدد من الأجهزة الأمنية شن حملة لإلقاء القبض على الجناة وإحالتهم للجهات ذات الاختصاص، فيما بدأت وساطة اجتماعية لإنهاء الواقعة بصورة عرفية.

التدوينة تجار مخدرات في طبرق يلقون القبض على ضابطين أثناء مداهمة وكر ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



مجلس درنة المحلي يشكل لجنة للطوارئ

,

أعلن المجلس المحلي لمدينة درنة، شرق ليبيا، عن تشكيل لجنة للطوارئ تضم القطاعات الخدمية بالمدينة.

وكلف المجلس مدير شركة الخدمات العامة، طلال الهنشير، برئاسة اللجنة وعضوية عدد من مسؤولي القطاعات الأخرى.

وقال الهنشير لموقع ليبيا الخبر: إن الهدف من هذه اللجنة هو تذليل الصعاب وحلحلة المشاكل التى تواجه المدينة جراء الأزمات المتلاحقة.

وأضاف رئيس لجنة طوارئ درنة، أنهم سيعملون على حصر المشاكل التي تواجه القطاعات المختلفة في المرحلة الأولى من عمل اللجنة، ثم بحث كيفية وألية معالجة هذه المختنقات.

وأوضح الهنشير، أن الاجتماع الذي عقده أعضاء اللجنة ناقش عدة قضايا، واتفق فيه على التجهيز لحملة مشتركة استعدادا لموسم الأمطا،ر لتجهيز البنية التحتية لمدينة درنة لهذا الموسم.

يذكر أن قوات غرفة عمليات عمر المختار التابعة لعملية الكرامة تحاصر مدينة درنة منذ أكثر من أربعة عشر شهرا، مانعة دخول الوقود وغاز الطهي والمساعدات الإنسانية، إلا بعد دفع رشوة.

التدوينة مجلس درنة المحلي يشكل لجنة للطوارئ ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



ترحيل أكثر ثمانية آلاف مهاجر من صبراتة إلى مراكز إيواء أخرى

,

رحّل جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية فرع صبراتة بالتعاون مع غرفة عمليات محاربة تنظيم الدولة بالمدينة، ما يزيد عن 8500 مهاجر من جنسيات مختلفة تم احتجازهم خلال الأيام الماضية من مراكز إيواء يشرف عليها مهربون في مناطق مختلفة من بلدية صبراتة.

و بدأت عملية ترحيل المهاجرين، إثر نقل قرابة  ثمانية آلاف وخمسمئة مهاجر  إلى مراكز الإيواء في غريان وطرابلس بالتنسيق مع جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية.

وتلقى جهاز مكافحة الهجرة غير الشرعية في هذه الأزمة دعماً واسعاً من المنظمة الدولية للهجرة وجمعية الهلال الأحمر الليبي فرع صبراتة وغيرها من المنظمات الأخرى سواء المحلية أو الدولية في مجال التغذية والكشف الصحي والدعم اللوجستي في جوانب مختلفة.

و تمثل دعم السفارة الإيطالية في ليبيا في توفير بعض الاحتياجات الضرورية للمهاجرين كالخيم المتنقلة والمواد الغذائية ومواد التنظيف ودورات المياه المتنقلة وغيرها من الاحتياجات الأخرى .

وقد عملت غرفة عمليات محاربة تنظيم الدولة منذ انتهاء الاشتباكات التي شهدتها المدينة في السادس من أكتوبر الجاري على مداهمة أوكار المهربين واحتجاز المهاجرين سعياً منها للقضاء على ظاهرة الاتجار بالبشر في بلدية صبراتة بشكل نهائي .

يشار إلى أن آمر غرفة عمليات محاربة تنظيم الدولة بصبراتة العميد عمر عبدالجليل، تعهد في اجتماع سابق بأن شواطيء صبراتة لن يخرج منها مهاجر واحد، مؤكدا أن ذلك لا يتأتى إلا بالتعاون مع خفر السواحل الليبية وجهاز الهجرة والحكومة الإيطالية .

التدوينة ترحيل أكثر ثمانية آلاف مهاجر من صبراتة إلى مراكز إيواء أخرى ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



سموأل: الأمن القومي الأوربي يعتمد على نجاح مسار ليبيا السياسي

,

قال المتحدث باسم الحكومة البريطانية في الشرق الأوسط وشمال أفريقيا، إدوين سموأل: إن ليبيا بلد مهم في شمال إفريقيا، والأمن القومي البريطاني والأوروبي يعتمد على نجاح المسار السياسي في هذا البلد.

وأضاف سموأل في على صفحته بموقع التواصل الاجتماعي تويتر، أن الحكومة البريطانية تريد أن ترى وحدة ترابية ووطنية في ليبيا، حيث نجاح المفاوضات السياسية وإقامة نظام سياسي يعتمدان على الإجماع.

وأكد المتحدث باسم الحكومة البريطانية، على الحاجة إلى مشاركة جميع الأطراف في الحوار على الطاولة، وأنه دون كسر الجمود السياسي في ليبيا فلن يكون هناك أي أمل في المستقبل القريب لإعادة إعمار البلاد.

وذكر أن بريطانيا خصصت أكثر من 15 مليون دولار أمريكي لمشاريع مختلفة في ليبيا، لأن الأمن القومي البريطاني والأوروبي يعتمدان على نجاح المسار السياسي في ليبيا.

يشار إلى أن وفدين من المجلس الأعلى للدولة وجلس النواب الليبي، يتفاوضان بشأن تعديل اتفاق الصخيرات السياسي في العاصمة تونس، برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

التدوينة سموأل: الأمن القومي الأوربي يعتمد على نجاح مسار ليبيا السياسي ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



الأعلى للدولة: لم نطالب بأي تعديلات، ومجلس النواب رفض التعاطي مع الاتفاق السياسي

,

أكد المجلس الأعلى للدولة، أنه لم يطالب بأية تعديلات أساسًا، وأن مجلس النواب هو الجهة التي رفضت التعاطي مع الاتفاق السياسي وألحت في الطلب على تعديله.

ودعا المجلس الأعلى في بيانه أمس الإثنين، مجلس النواب إلى تقديم صيغ مكتوبة للمواد المعترض عليها، مؤكدا استعداده الكامل للتعاطي مع هذه الصيغ المكتوبة لمجلس النواب بإيجابية وتحديد ما يمكن قبوله بشأنها.

وشدد المجلس الأعلى، على إصراره الكامل لمواصلة الجهود الحالية للتوصل إلى اتفاق مع زملائه في مجلس النواب لرفع المعاناة اليومية للمواطن الليبي، رافضا ما وصفه بـ”استخدام أدوات التعطيل والتسويف والمقاطعة والتعليق الذي يشل عمل مؤسسات الدولة”.

وصدر هذا البيان لمجلس الدولة مساء أمس الإثنين، حول موقفه من تعليق مجلس النواب مشاركته في اجتماعات لجنة الصياغة الموحدة بتونس لتعديل الاتفاق السياسي، برعاية المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة.

التدوينة الأعلى للدولة: لم نطالب بأي تعديلات، ومجلس النواب رفض التعاطي مع الاتفاق السياسي ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



من يحكم الجنوب الليبي.. السيارات المعتمة أم الجيش؟

,

عبد المنعم الجهيمي/ كاتب وصحفي من سبها

كانت كلمات آمر منطقة سبها العسكرية العميد رمضان البرعصي،  لأهل سبها في اجتماعهم به قبل أيام صادمة بكل المقاييس، توجت هذه الكلمات فترة الضعف والارتباك والفلتان الأمني الذي صار قدرا للمدينة عليها أن تعيشه على الدوام.

البرعصي قال، إن الجيش في الجنوب “عوده طريّ “، وهو أمر يجعله أي الجيش غير قادر على ضبظ الأمور بالمدينة، وبالتالي يقف متفرجا على أعمال السلب والنهب والحرابة والسطو على مؤسسات الدولة، ويجعله يقف متفرجا على قوافل المهاجرين وتجار البشر، متفرجا على الاستهتار بقوت المواطن من وقود وغذاء وغيرها، بهذا يكون الجيش طريا وسيبقى طريا إلى ماشاء الله.

البرعصي قال إن هناك كتائب محلية داخل سبها تمنع الجيش من الدخول للمدينة والسيطرة عليها وتأمينها، وبهذا يقبع في مقره خارج المدينة وهو ينظر إليها تحترق كل يوم بنار الحقد والكراهية، ينظر إليها وهي ترزح تحت ذلٍ تسومها إياها تلك السيارات المعتمة، وذلك بسبب عجز الجيش -الذي حارب وحارب وحارب- عن تأديب مجموعات محلية مسلحة، وصار ينتظر موافقتها حتى تسمح له بالقيام بواجبه المنوط به تجاه عاصمة الجنوب.

قال البرعصي إن الجيش في الجنوب بلا إمكانيات، وهذا لا يوفر له القدرة على التحرك والقيام بمهامه، واقع يبرر فشل الجيش في أبسط مهامه وهو تأمين المدينة، تلك المدينة التي خرج أهلها مرارا وتكرارا حالمين ومطالبين بخروج القوة الثالثة ودخول الجيش، هاهم يعيشون نفس الواقع مع تغير الأجسام المسيطرة.

يقول البرعصي إنه يتألم من تلك المقارنات التي يعقدها أهل المدينة بين جيشه والقوة الثالثة، مذكرا بأنه مؤسسة عسكرية لها ضوابظ؛ في حين أن القوة الثالثة مليشيا، حديثٌ يتناقض مع دعوته لما أسماها بالمليشيات المحلية للانضمام لجيشه، في محاولة لمغازلتها ودفعها باتجاه قبول وجود جيشه داخل المدينة.

ولا يتورع الرجل القادم من أقصى الشرق، عن إلقاء اللوم على أهل المدينة الذين اجتمعوا ليشتكوا إليه ضعف قوتهم وقلة حيلتهم، فيراهم سلبيين مع الجيش ولم يقدموا له شئ، يرى البرعصي أن عليهم أن يقمعوا المليشيات المحلية ويجبروها على الإذعان لجيشه، ويرى أن الأهالي عليهم أن يقدموا مايستطيعونه لدعم جيشه، وأن الأهالي عليهم إجبار أبناءهم على الالتحاق بجيشه، وأنه عليهم أن يفرضوا الأمن في المدينة، كل هذا يقع على عاتق أهل المدينة، الذين لم يسمعوا من حديثه إلا الشكوى والتذمر وطلب المساعدات.

أهل سبها لا يملكون تلك القدرات الخرافية التي ينتظرها منهم البرعصي، ولو كانوا يملكونها لما كانوا بحاجته؛ ولما جلسوا معه بانتظار أن يقدم لهم حلولا، خرجوا سلميا للمطالبة بدخول الجيش للجنوب إبان حكم القوة الثالثة، وشاءت الظروف والأقدار والحسابات المحلية والمصالح المعقدة أن تخرج الأخيرة من المشهد، وليس بإرادة شعبية كما يظن البعض، ولكن المشهد ظل كما هو ولا يبدو أنه سيتغير، فبعد أن جلس الأهالي مع آمر منطقتهم العسكرية ظهر عجزه المضاف لعجزهم، المحصلة هنا صفر، بذلك تتجه الأنظار صوب السيارات المعتمة الحاكم الحقيقي في سبها، وإلى تلك المليشيات المحلية التي نحجت في إبقاء المدينة على ماهي عليه دون تغيير يُذْكر.

ومع انعدام سبل إيجاد حل لهذه المعضلة المعقدة وشديدة الحساسية يتوارد إلى أذهاننا تساؤل عن دور القيادة العامة للجيش في الشرق، والتي تنشغل دائما بمد نفوذها وبسط سيطرتها على العديد من المناطق، لما لا تتحرك بشكل جدي لحسم الأمر طالما تشعر بأن القاعدة الشعبية في الجنوب تؤيدها أو بمعنى آخر تريد أن ينتهي هذا المشهد على يد أي كان!!!؟ الأمر قد يكون سهلا فتوفير الإمكانيات والدفع بالقوات وحسم الأمر بتأديب المليشيات والكتائب المحلية غير المنضوية لن يُكلف كثيرا، ولكن يبدو أن الجنوب يقع في أخر الحسابات، فالهدف هنا طرابلس، وفي سبيل الحصول عليها لأ بأس من التواجد في الجنوب إسما لا فعلا والتفرج على مآساة ساكنيه.

التدوينة من يحكم الجنوب الليبي.. السيارات المعتمة أم الجيش؟ ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



حفتر بين التفويض والانتخابات

,

عبد السلام الراجحي/ كاتب ليبي

منذ صباح الجمعة الرابع عشر من فبراير  2014  وخروج  حفتر في بيان تلفزيوني عبر قناة العربية الإماراتية و تجميده الإعلان الدستوري، الذي شكل خريطة طريق الطريق للتحول الديمقراطي بعد ثورة فبراير. يومها كان البديل الذي قدمه   خليفة حفتر   للشعب الليبي  هو قيادته لليبيا عبر ما سماه بالمجلس العسكري،  وإنها مجرد مرحلة يتم تنظيم البلاد خلالها ثم يعود هو و عسكره إلى مقراتهم ومعسكراتهم و يسلم السلطة لأجسام منتخبه.

منذ ذلك اليوم كنت على يقين أن هذا العسكري المتقاعد  عينه على السلطة  وهي هدفه الذي يرنوا للوصول إليه مهما كان الثمن، السلطة التي حرمه منها ولعقود  معمر القذافي شريكه في انقلاب سبتمبر 1969، حرمان ظل لأكثر من أربعين سنه منهم 24 سنة قضاها بين سجون الأسر في تشاد و شقة صغيره في ولاية فرجينيا الأمريكية ثم إلى بيت كبير بالقاهرة، كانت هدية من معمر القذافي بعد زيارة نجل حفتر  واستعطافه للقذافي و التي عرفت  إعلاميا بالفيلا الفخ  .

لم ينته يوم  الرابع عشر  من فبراير 2014 حتى أصبح حفتر مطاردا  من قبل الأجهزة الأمنية و الشرطة  العسكرية،  يومها تمكن خليفة حفتر و عدد من أتباعه الهروب من المنطقة الغربية عبر الصحراء ليصل إلى مزرعة بضواحي  بنغازي حسب شهادة رفيقه العقيد منصور المزيني العبيدي.

بيان حفتر لم يذكر  فيه تلك الكلمة الذهبية ذات الخمس حروف  إرهاب   وأعتقد أنه في تلك الفترة كان عمل حفتر و من معه اجتهادا فرديا قبل أن تجد المخابرات الإمارتية شخصا يطمح للسلطة و بأي ثمن حتى و إن أحرقت ليبيا بكاملها، و كان للمساعدة و الخبرة المخابراتية الإمارتية دور فعال في تسويقه و بشكل جديد، و كانت محاربة  الإرهاب في 16 مايو 2014 و ليستفيد أيما استفادة من أعمال جماعة الأنصار الإرهابية والفوضى الأمنية في بنغازي وحالة  ترويع و اغتيال الكثيرين  من أبناء بنغازي  .

و بعد سنوات ثلاث فشل حفتر في الوصول إلى العاصمة طرابلس، و عادت لحكومته الشرعية و الاعتراف الدولي بها، عبر اتفاق الصخيرات المغربية.

و نجحت هيئة صياغة الدستور بإصدار مشروع للدستور  رغم محاولة حفتر عرقلة صدوره، وما هي إلا أيام حتى بدأ حفتر يرتب ملفاته و يعيد تمركز تحالفاته و يزيد من عوالم الثقة ليكون على رأس  السلطة التنفيذية.

فخرج علينا أتباعه من إعلاميين و قنوات بما سموه بتفويض المؤسسة العسكرية  ولمدة أربع سنوات فقط لينظم البلاد وبعدها يتقاعد و يعود  لبيته و يصبح مواطن بسيط يقضي جل وقته مع أحفاده أو  التنقل بين البيت والمسجد القريب منه، أو  يعكف على كتابة مذكراته، فهذه الخدعة العاطفية مللنا سماعها من كل العسكريين الطامعين في السلطة عبر قنوات الانقلابات من عبد الناصر إلى القذافي و البشير و علي عبدالله صالح، و ما الجار ة مصر السيسي وعسكره منا ببعيد.

لماذا لا يريد خليفة  الوصول للسلطة عبر الانتخابات في الوقت الذي  صدع فيه رؤوسنا، أنصاره من محللين و بحاث و خبراء و قيادات قبلية بأنه هو المنقذ الوحيد، و أن الأغلبية الساحقة من الشعب تريده، و تعشقه الجماهير العريضة عشق الرضيع  لحضن أمه، وقد تعددت ألقاب التمجيد التي أطلقها مريدوه ليكون أخرها  المنتصر بالله.

فهل يتوجس حفتر من الترشح للانتخابات خوفا من رفضه كونه  يحمل الجنسية الأمريكية، فالرجل يستطيع و بسهولة جدا  التنازل عنها بطلب كتابي بسفارة أمريكا في القاهرة أو عمان، و في أسابيع قليلة تنتهى الإجراءات الإدارية.

أو  ربما هو يخشى تزوير الانتخابات في المنطقة التى لا يسيطر عليها و هى ذات الكثافة السكانية الأكبر التي تصل إلى 67% من الليبيين،  وهذه المخاوف تزيلها ضمانات اشتراط مراقبة الأمم المتحدة و الاتحاد الأوروبي و الإفريقي و جامعة الدول العربية و  اتحاد المغرب العربي و  المؤتمر الإسلامي و حتى تجمع دول الساحل و الصحراء، و يستطيع حاكم دولة الإمارات محمد بن زايد توفير الأموال لأكثر من  عشرة آلاف مراقب دولي للانتخابات، فتكلفة أولئك المراقبين أقل بكثير من تكلفة السلاح الذى يرسله بن زايد إلى حفتر منذ ثلاث سنوات .

والحقيقة أن الأنباء من برقه تشير إلى حالة من الجمود بحملة التفويض بعد أكثر من شهر و نصف، و تعود أسباب التوقف إلى ضعف المشاركة الكبيرة  لأبناء برقه في عملية التفويض رغم  وصول الحال بالكثيرين إلى التوقيع بالقوة و تحت تهديد السلاح رغم الضخ الإعلامي عبر منصات التواصل الاجتماعي و عبر قناة ليبيا الحدث  التي تعمل من بنغازي، ويمتلكها نجله صدام،  و عبر قناة  ليبيا الإخبارية التي تعمل من مدينة البيضاء، و تمولها حكومة عبدالله الثني، و الأرقام تشير إلى أن  الموقعين لا يتجاوز عددهم 50 ألف من كل مدن برقه.

و بعد هذه النتائج الأولية أعتقد أن  رفض حفتر بأن يأتي إلى السلطة عبر الصندوق هو عدم ثقته في المواطن الليبي. فالكثير من الليبيين اكتشفوا أنه ليس استثناء من الشخصيات المتصارعة على السلطة و ممارسة أبنائه من الفساد المالي والدور المشبوه لأبناء عمومته و احتكار المناصب لهم، و هناك من الليبين من شاهدوا بأعينهم دمار  بنغازي و فشله في تأمين المدينة حيث يستيقظون كل صباح على أخبار الجثث في مكبات القمامة، و شارع الزيت و حصاره و تجويعه و حرمان الدواء  لأبناء العمومة و الأصهار والأصدقاء بمدينة درنه.

حفتر يعلم أن سكوت الكثيرين في برقه ليس لقبولهم بما يحدث، وإنما هو الخوف من أن يكون مصيرهم، جثث مجهولة أو معتقلين  بأسماء وهمية في سجون قرناده و الكويفية و الرجمة.

كما أنه يعلم أن الشاب الليبي يريد رئيس يشاركهم بناء بلاده، ومقتنع أن العسكر ليسوا بناة أوطان، وأن بنات ليبيا تريد زوجا يعود لها بعد فراغه من عمله لتعيش معه حياة سعيدة يشاركها تربية أطفالها،  ولا تريد أن يكون أطفالها أيتام مثل الآلاف من أيتام عملية الكرامة، و تعلم بأن حفتر لا مشروع له سوى إشعال الحروب، و كذلك الأمهات و الآباء يريدون أبنائهم بخير ليكونوا سندا ودعما لهم في أيام الشيخوخة والكبر و لا  يريدونهم  مبتوري الأطراف أو معاقين على كراس متحركة.

أعلم أن الكثير من الليبين ناصروا حفتر  لفترة، لكنهم علموا جيدا أنه لا يستطيع تحقيق ليبيا التي تراود أحلامهم.

التدوينة حفتر بين التفويض والانتخابات ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



الاثنين، 16 أكتوبر، 2017

صحيفة إسبانية: ما سر الأمراء السعوديين المفقودين؟

,

عربي 21

 نشرت صحيفة “الموندو” الإسبانية تقريرا تحدثت فيه عما سمته بـ”سر اختفاء الأمراء في السعودية”، حيث أفادت عدة مصادر بأن خطف أفراد العائلة المالكة عملية مفتعلة من قبل النظام.
وقالت الصحيفة، في تقريرها الذي أعده فرانسيسكو كاريون وترجمته “عربي21“، إن عملية الاختطاف كان ضحيتها ثلاثة أمراء من العائلة المالكة السعودية، الذين لطالما عُرفوا بانتقادهم لحكومة العاهل سلمان بن عبد العزيز.
وفي هذا السياق، عرضت هيئة الإذاعة البريطانية “بي بي سي” فيلما وثائقيا سلّطت فيه الضوء على هذه الخطة، التي رسمها النظام السعودي بإحكام بهدف قمع المعارضة في صلب العائلة المالكة الموسعة.
وأوردت الصحيفة أن أول حالات الاختفاء تعود إلى شهر أيلول/سبتمبر من سنة 2015، إذ كان الأمير سعود بن سيف النصر بن سعود على رأس هذه القائمة “فخلال سنة 2014، سلط هذا الأمير رقابة على سياسة الملك سلمان بن عبد العزيز”.
وتضيف الصحيفة: “في إحدى تغريداته على موقع تويتر، دعا هذا الأمير إلى إجبارية محاسبة كبار المسؤولين السعوديين، الذين شاركوا في أعمال الشغب التي جدت خلال شهر تموز/يوليو سنة 2013 في مصر لإزاحة الإسلامي المصري محمد مرسي عن كرسي الرئاسة، وفي وقت لاحق، أعرب الأمير سعود بن سيف النصر عن تأييده للرسالة المجهولة التي كانت تدعو إلى تنظيم انقلاب في القصر الملكي”.
وأشارت الصحيفة إلى أن “درب الأمير قد تلاشى على إثر هذه الأحداث بوقت قصير، فقد أكدت مصادر مقربة منه أنه استقل طائرة خاصة متوجها إلى روما لحضور اجتماع عمل وتوقيع عقد مع إحدى الشركات الإيطالية، لكن انتهى المطاف بطائرته في الرياض، ومنذ ذلك الحين لم يعرف أحد مكانه”.
ونقلت الموندو تصريحات الأمير السعودي، خالد بن فرحان آل سعود، الذي يقيم في ألمانيا منذ سنة 2013، حيث قال: “ليس لدي بيانات نهائية، لكن أعتقد أنه قُتل”. بالإضافة إلى ذلك، لا يزال خالد خائفا من مواجهة نفس مصير رفاقه، إذ أكد من جهة أخرى أن “الأمير تركي بن بندر كان عرضة لنفس المصير، بأمر مباشر من الملك سلمان”. والجدير بالذكر أن بن بندر كان ضابط شرطة سابقا متكفلا بمسؤولية تأمين العائلة الملكية.
وتورد الصحيفة أن تركي بن بندر “انتقل من مقر إقامته نحو باريس، وشرع في بث أشرطة فيديو يوتيوب يطالب فيها بالقيام بإصلاحات في صلب عائلة آل سعود”، وفي الأثناء، أثارت هذه المقاطع ردود أفعال عنيفة من طرف السلطات السعودية، إلا أن بن بندر كان متحديا وقام بتسجيل إحدى المحادثات مع نائب وزير الداخلية. وفي تشرين الثاني/ نوفمبر من سنة 2015، تم إلقاء القبض على الأمير عندما كان على وشك السفر إلى فرنسا وتم احتجازه في أحد السجون المغربية، ليتم فيما بعد ترحيله إلى السعودية.
وأوضحت الصحيفة أن أكثر القضايا إثارة هي قضية الأمير سلطان بن تركي، الذي اختطف منذ شهر شباط/ فبراير 2016، وذلك بخدعة مماثلة لعملية اختطاف سعود بن سيف النصر. فقد كان بن تركي مسافرا على متن طائرة متجهة نحو القاهرة، لكن تم تحويل وجهتها فجأة نحو الرياض.
وحسب ما تم تداوله، فإن بن تركي اكتشف الخدعة التي تم تدبيرها ضده ودخل في جدال وصراخ مع المضيفات، وما إن نزلت الطائرة حتى أُحيطت بعدد كبير من وحدات الأمن، حيث تم نقل الأمير قسرا إلى سيارة دون لوحة ترخيص. وإلى حد الآن لا يزال مكان تواجده مجهولا.
ونوهت الصحيفة بأن “حالات الاختفاء لم تلق الاهتمام الذي تستحقه، في المقابل، لم تقدم السلطات السعودية والأطراف المتواطئة معها أي معلومات في هذا الخصوص”.
في هذا الصدد، أكد الصحفي والمحلل السعودي المشهور، خالد باطرفي، أنه لم يسمع أي شيء قط عن هذه المسألة في السعودية، مشيرا إلى أنه لا يؤمن بصحة هذه المعلومات. وبالتالي، من الواضح أن الرياض تريد السيطرة على كل من يسعى إلى عرقلة الخلافة وانضمام محمد بن سلمان إلى العرش.
وتنقل تحذيرات الناشط السعودي في مجال حقوق الإنسان من واشنطن، علي الأحمد، “الذي أقر بأن عمليات الاختطاف ليست تدبيرا منعزلا، وإنما هي أمر منهجي تستخدمه السعودية ضد الأمراء الآخرين المنفيين في سويسرا أو الأردن أو مصر خلال العقد الماضي. لقد اختفوا جميعهم في ظروف غامضة ولم يُسمع عنهم أي خبر إلى الآن”.
وتختم الموندو بالإشارة إلى أن أكثر الملفات إثارة في الوسط الإعلامي إلى حد الآن هي قضية أسر بنات الملك الراحل عبد الله بن عبد العزيز واختفاؤهن فيما بعد. ومنذ أوائل سنة 2015، لا يزال مكانهن مجهولا شأنهن شأن الأمراء الثلاثة.

التدوينة صحيفة إسبانية: ما سر الأمراء السعوديين المفقودين؟ ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



انسحاب وفد مجلس النواب الليبي من مفاوضات تعديل الاتفاق السياسي

,

انسحب الوفد الممثل لمجلس النواب الليبي، الإثنين، من مفاوضات تعديل الاتفاق الصخيرات السياسي، الذي يشارك فيه لجنة ممثلة للمجلس الأعلى للدولة في تونس، برعاية بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا.

وصرح عضو من مجلس النواب لوسائل إعلام محلية، بأن الانسحاب جاء على خلفية عدم الاتفاق بشأن آلية اعتماد حكومة الوفاق الوطني ونسبة التزكية المطلوبة من المجلسين للقوائم المغلقة المرشحة للمجلس الرئاسي.

هذا وقدمت البعثة الأممية للدعم في ليبيا مقترحا، يتضمن تقديم المجلس الأعلى للدولة ومجلس النواب، قائمة مغلقة بها أربعة مرشحين، ثلاثة منهم للمجلس الرئاسي، والرابع لرئاسة حكومة الوفاق.

وأكد مقترح البعثة، على ضرورة حصول كل قائمة على تزكية عدد لم يحدد بعد من أعضاء مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة، على أن تفرز في خلال أسبوعين، لجنة مشكلة من المجلسين القوائم المرشحة.

ولم تحدد البعثة في مقترحها، كيفية وآلية اختيار القائمة الفائزة، والتي تتضمن ثلاثة أعضاء للمجلس الرئاسي، ورئيس حكومة الوفاق الوطني.

إلا أنها شرحت في حالة عدم حصول قائمة مغلقة على النسبة المطلوبة، فإن السباق الانتخابي يكون بين القائمتين المتحصلتين على أعلى الأصوات في الجولة الأولى.

ويطالب وفد مجلس النواب الليبي بحق اعتماد حكومة الوفاق الوطني، رافضا منح هذه الصلاحية لمجلس رئاسة حكومة الوفاق الوطني.

وفي وقت سابق برر المجلس الأعلى للدولة إصراره على اعتماد الحكومة من المجلس الرئاسي، أن مجلس النواب سبق وأن رفض حكومتين قدمهما رئيس المجلس الرئاسي فائز السراج، محتجا أن ذلك يعطل سير عمل الحكومة في ظرف اقتصادي وأمني متدهور.

يذكر أن المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة قدم في أيلول/ سبتمبر الماضي خريطة على هامش أعمال الجمعية العامة للأمم المتحدة، تتضمن تعديل الاتفاق السياسي، وعقد مؤتمر جامع لكل القوى السياسية والمجتمعية الليبية، ثم إصدار قانون الاستفتاء على الدستور الذي بموجبه ستجري انتخابات برلمانية ورئاسية في العام القادم.

التدوينة انسحاب وفد مجلس النواب الليبي من مفاوضات تعديل الاتفاق السياسي ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



“مجتهد” يكشف تفاصيل وضع ابن سلمان وواقع هيئة العلماء

,

عربي 21

تحدث المغرد الشهير “مجتهد” عن وضع ولي العهد السعودي، محمد بن سلمان، من جوانب مختلفة، أبزرها علاقته مع الأمراء في العائلة الحاكمة.

وقال “مجتهد”، في سلسلة تغريدات عبر “تويتر”، إن ابن سلمان كان موجودا في قصر السلام خلال الهجوم عليه قبل أيام، إلا أنه لم يصب بأي أذى.

وأوضح أن ابن سلمان يعيش في حالة “رعب”؛ بسبب تخوفه من تنامي سخط العائلة الحاكمة عليه.

إضافة إلى ما أسماها “مجتهد” “تغييرات أثرت على ثقة ابن سلمان بنفسه، وجرأته على مقابلة الشخصيات الهامة، وقدرته على اتخاذ القرار، إضافة إلى أنها أدت لعجزه عن مقاومة الابتزاز”.

وبحسب “مجتهد”، فإن 95 بالمئة من أمراء العائلة الحاكمة لا يريدون بقاء ابن سلمان، وذلك في تحول خطير، بعدما كان غالبيتهم راضيا عنه.

وقال إن “الواعي منهم كان مطمئنا أن ابن نايف صمام أمان؛ لأنه معروف بالتزامه بسياسة أسلافه تجاه تماسك الأسرة وتجاه العلماء والقبائل والدول الأخرى.. الخ”.

وكشف “مجتهد” أن من أسباب سخط العائلة على ابن سلمان شركة “نسما”، وأملاكا خاصة له.

وذكر “مجتهد” أن تزايد السخط من العائلة الحاكمة تجاه ابن سلمان يقابله التفاف وتأييد لأحمد بن عبد العزيز، وهو ما دفع البعض للتأكيد على متعب بن عبد الله بخطورة الاستغناء عن منصبه.

وفي سياق متصل، قال “مجتهد” إن حسابات هيئة كبار العلماء وأبرز أعضائها باتت تحت تصرف الحكومة.

وختم حديثه بالقول إن أيا من كبار العلماء لم يعترض على ما جرى.

التدوينة “مجتهد” يكشف تفاصيل وضع ابن سلمان وواقع هيئة العلماء ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



لجنة إغاثة درنة: نواجه الصعاب في مهمتنا لإيصال قافلة مساعدات إلى المدينة

,

أكدت لجنة إغاثة مدينة درنة، أنها تواجه بعض الصعاب في إنجاز مهمتها لإيصال قافلة مساعدات إلى المدينة، مجددة تأكيدها لأهالي المدينة أنها ستواصل في تسيير قافلة الإغاثة فور تذليل تلك الصعاب.

وأوضح رئيس اللجنة عبد الرحمن الشاطر في بيانه اليوم الإثنين، أن الشركة الوطنية للنقل البحري اعتذرت عن عدم نقل التبرعات إلى درنة، لأنها لا تملك سفنًا لنقل البضائع، وجميع أسطولها مخصص لنقل المحروقات والنفط الخام.

وقال الشاطر: “ولقد لجأنا إلى الاستعانة بشركات النقل الأجنبية في مالطا وإيطاليا وإيرلندا واليونان وتركيا، لكنها اعتذرت بحجة أن الرحلة إلى درنة محفوفة بالمخاطر، وقد تتعرَّض سفنهم لإطلاق النار عليها أو تصادرها الجهات الأمنية التي تحاصر المدينة كما حدث لناقلة المازوت التي توفي أحد أفراد طاقمها في السابق”.

وأضاف الشاطر، أن هذه الشركات النقل البحري أكدت استعدادها لنقل مواد الإغاثة إذا توفر الغطاء والحماية الدولية لسفنها، والحصول على ضمانات بذلك، مبينا أن اللجنة تواصلت مع منظمات دولية لتوفير الحماية الدولية، لكنها لم تجد تجاوبًا من هذه المنظمات.

وذكر الشاطر، أنهم خاطبوا المجلس الرئاسي لتوفير الحماية، لكنه لم يرد لا بالقبول أو بالرفض، وفي مسعى جانبي جرى التواصل مع المجلس الرئاسي لتذليل هذا المختنق، فاقترح أن يرتب موعدًا للجنة في تونس مع سفراء الدول الخمس الدائمة العضوية في مجلس الأمن، ولكن اللجنة رأت أن موقف المجلس ضعيف وغير مبرر، وهو مَن يتحمل مسؤولية إقناع المجتمع الدولي برفع الحصار عن درنة، بحسب نص البيان.

وطالب رئيس لجنة إغاثة مدينة درنة، من الجهات التي تحاصر المدينة أن تكف عن الاعتداء على المواطنين المدنيين بالتجويع والقتل البطيء، وأن ترفع حصارها عن درنة، لأن محاربة العناصر التي تراها “إرهابية” لا يبرر هذا السلوك المشين ضد المدنيين من أطفال ونساء وشيوخ ومواطنين عزل من السلاح.

وأكد عبد الرحمن الشاطر في ختام بيانه، أن حملة إغاثة مدينة درنة هي حملة إنسانية ولا علاقة لها بالصراع السياسي المسلح الدائر حاليا.

يشار إلى أن مدينة درنة شرق البلاد، تتعرض لحصار مكثف منذ أشهر من قبل قوات عملية الكرامة، مما تسبب في نقص الأدوية وغاز الطهي والوقود والمواد الغذائية والاحتياجات الأساسية داخل المدينة.

التدوينة لجنة إغاثة درنة: نواجه الصعاب في مهمتنا لإيصال قافلة مساعدات إلى المدينة ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



تعليق الرحلات بمطار معيتيقة لساعات بسبب اشتباكات قريبة من المطار

,

تعرض مطار معيتيقة الدولي بالعاصمة طرابلس، ظهر اليوم الإثنين، إلى تعليق رحلاتها الجوية وإيقاف حركة الملاحة الجوية بالمطار، عقب استئناف بعد ساعات.

وقال مصدر من إدارة مطار معيتيقة، إن الإدارة قامت بتعليق حركة الملاحة الجوية نتيجة لوجود اشتباكات مسلحة بمنطقة الغرارات التابعة لبلدية سوق الجمعة، التي يقع في نطاقها المطار، مضيفا أن التعليق جاء نتيجة لقرب منطقة الاشتباكات من محيط المطار.

وأشار المصدر – الذي فضل عدم ذكر اسمه – إلى أنه نتيجة للتعليق توقفت أغلب الرحلات الداخلية والدولية باستثناء رحلتين أقلعتا صباح اليوم، قبل تعليق الملاحة بالمطار.

وبعد ساعات، أعلن مطار معيتيقة الدولي على صفحته الرسمية في “فيسبوك”، استئناف الرحلات الداخلية والدولية من وإلى المطار.

وأكد مصدر أمني، وقوع اشتباكات مساء أمس، بين قوة الردع الخاصة التابعة لحكومة الوفاق الوطني، ومجموعة مسلحة من منطقة الغرارات، بعد مداهمة قوة الردع أحد الأماكن المعروفة بأنها من “أوكار المخدرات”، وقتل على أثرها أحد شباب المنطقة، مما أدى إلى وقوع اشتباكات مسلحة بين شباب الغرارات وقوة الردع، بحسب ما نشرت وكالة الأناضول.

يذكر أن هذه ليست المرة الأولى التي تتوقف فيها حركة الملاحة بمطار معيتيقة، ففي الخامس من يوليو الماضي، توقفت حركة الملاحة بالمطار بعدما شهدت المنطقة المحيطة بالمطار توترا أمنيا، عقب سقوط قذيفة على أحد المصايف الشاطئية القريبة منه، وأودت بحياة مواطنين.

التدوينة تعليق الرحلات بمطار معيتيقة لساعات بسبب اشتباكات قريبة من المطار ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



رئيس مجلس الأمة الجزائري: نقف على المسافة نفسها بين كل الأطراف الليبية

,

أكد رئيس مجلس الأمة الجزائري عبد القادر بن صالح، على أن بلاده تقف على المسافة نفسها بين كل الأطراف الليبية، وفقا لبيان مجلس الأمة.

وقال بن صالح: “إن الجزائر تشدد في كل مناسبة على وقوفها على نفس المسافة بين كل الأطراف الليبية، ولا تتدخل في شؤونهم الداخلية، وقد استقبلت خلال الأعوام الأخيرة عدة شخصيات، وترعى مبادرة ثلاثية مع تونس ومصر لحل الأزمة في البلاد.

كما أكد رئيس مجلس الأمة الجزائري، حرص بلاده على تعزيز مساهماتها من أجل تعزيز السلم والحد من النزاع في ليبيا، بحسب ما نشرت بوابة الوسط اليوم الإثنين.

وقال عبدالقادر بن صالح، الذي يمثل الجزائر في الجمعية الـ137 للاتحاد البرلماني الدولي في سان بترسبرغ الروسية اليوم، إن بلاده مستعدة لإقامة شراكة قوية وتعاون بنَّاء، وتوجيه الجهود لتجسيد أهداف الألفية الثالثة، خاصة في ظل تزايد النزاعات والاضطرابات الأمنية في عديد دول العالم، التي تفشت جراء تداخل عوامل داخلية وخارجية عطلت مسيرة التنمية وأعاقت عملية البناء الديمقراطي والمؤسساتي، حسب تعبيره.

وأضاف بن صالح، الرجل الثاني في الدولة الجزائرية بالمقاربة التي لطالما تبنتها بلاده، عندما يتعلق الأمر بتسوية الأزمات والنزاعات، موضحا أن الجزائر لطالما فضلت وفاءَ لمبادئها، خيار الحل السياسي لتسوية النزاعات سواء في ليبيا أو مالي أو سورية أو اليمن.

يشار إلى أن الجزائر تسعى من خلال وزير خارجيتها عبدالقادر مساهل إلى حل النزعات السياسية والعسكرية في ليبيا، وقد تقدمت في السابق بمبادرات عدة لحل الأزمة في البلاد.

التدوينة رئيس مجلس الأمة الجزائري: نقف على المسافة نفسها بين كل الأطراف الليبية ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



مكتب آثار سرت ينفي سرقة القطع الأثرية من مدينة سلطان

,

نفى مدير مكتب آثار سرت عبد العظيم حافظ، ما تداولته بعض وسائل الإعلام، بشأن سرقة القطع الأثرية من مدينة سلطان الأثرية الواقعة على بعد “60” كيلو متر شرق مدينة سرت.

وأكد حافظ، أن جميع القطع الأثرية محفوظة في مكان آمن وبعلم مصلحة الآثار الليبية ومنظمة الأمم المتحدة للتربية والعلم والثقافة (اليونسكو)، وذلك خوفا عليها من السرقة والتخريب في ظل الأوضاع الراهنة التي تشهدها البلاد.

وطالب مدير مكتب آثار سرت، بوقفةً جادة من مصلحة الآثار ومنظمة (اليونسكو) والمجلس البلدي سرت مدينة سلطان الأثرية، مؤكدا أنها بحاجة إلى عناصر أمنية للحراسة الليلية، وبناء سياج حولها، وأيضا سداد مرتبات الحراس المتوقفة منذ أربع سنوات، بحسب ما ذكرت وكالة الأنباء الليبية.

وكانت بعض الوسائل الإعلامية وبعض مواقع التواصل الاجتماعي، قد تداولت خلال اليومين الماضيين، أنباء عن سرقة القطع الأثرية من مدينة سلطان التي تعد من أكبر المدن الأثرية في ليبيا، ونشرت صورا للمدينة الأثرية خالية من تلك القطع أبرزها تمثالان نحاسيان للأخوين “فيليني”.

التدوينة مكتب آثار سرت ينفي سرقة القطع الأثرية من مدينة سلطان ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



الاتفاق على صرف مرتبات 5 أشهر لفائض الملاك الوظيفي

,

اتفق وزيرا العمل والمالية المفوضين بحكومة الوفاق الوطني مع رئيس ديوان المحاسبة خالد شكشك، على البدء فورا في صرف مرتبات فائض الملاك الوظيفي للأشهر الخمسة الماضية، وبنفس الآلية السابقة.

كما اتفقوا أيضا على تشكيل لجنة تضم وزارات العمل والمالية والحكم المحلي ومراقبًا من ديوان المحاسبة؛ لإعداد مقترحات وآليات منظمة لعملية توزيع الفائض على البلديات، بحسب ما نشرت ‏إدارة التواصل والإعلام برئاسة مجلس الوزراء.

وجاء هذا الاتفاق خلال الاجتماع الذي عقد أمس الحد بطرابلس، وضمّ كلاً من وزير العمل والتأهيل المهدي الأمين، ووزير المالية أسامة حمّاد، ورئيس ديوان المحاسبة خالد شكشك، بحضور وكيل وزارة العمل والتأهيل علي عكاشة، وعدد من المسؤولين في وزارتي العمل والتأهيل والمالية.

وأكد رئيس ديوان المحاسبة خالد شكشك خلال الاجتماع، على أهمية طرح مشكلة تأخر صرف رواتب فائض الملاك الوظيفي، وسعي الديوان لتحقيق نتائج مرضية، موضحا أن ذلك لن يأتي إلا بتكاثف جهود مختلف المؤسسات الحكومية، التي يعنيها الأمر، ومن بينها وزارتي العمل والمالية.

وشدد شكشك، على أن ديوان المحاسبة يولي هذا الملف أولوية وعناية قصوى، مؤكدا سعيه لإيجاد الحلول المناسبة له، وفق ما نقلت إدارة التواصل والإعلام على صفحتها في “فيسبوك” اليوم الإثنين.

بدوره، أوضح وزير العمل المهدي ورضمي، أنه عقد عدة اجتماعات سابقة، كان آخرها الاجتماع التشاوري مع وزير المالية، الذي طرح خلاله الحلول المناسبة للمشكلة، وقرروا أن يستمر صرف الرواتب دون أية عوائق وبالآلية السابقة ذاتها، وكذلك الآليات والمقترحات في ما يخص توزيع موظفي الإحالة على البلديات”.

من جانبه، استعرض وزير المالية أسامة حماد، توصيات الوزارة بشأن هذا الملف، مؤكدًا عرضه على رئيس ديوان المحاسبة، وأنه قد أعطى تعليمات مباشرة إلى إدارة المالية بالصرف الفوري لمرتبات الملاك الوظيفي.

التدوينة الاتفاق على صرف مرتبات 5 أشهر لفائض الملاك الوظيفي ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



ليبيا تستضيف بطولة إفريقيا لكرة القدم المصغرة 2018

,

منح الاتحاد الإفريقي لكرة القدم المصغرة، ليبيا حق استضافة بطولة إفريقيا للأمم التي ستنطلق في شهر مارس من العام المقبل.

وجاء هذا القرار بعد اجتماع اللجنة التنفيذية للاتحاد الأفريقي السبت، بمدينة نابل التونسية على هامش نهائيات كأس العالم لكرة القدم المصغرة، بحسب ما ذكر الاتحاد الليبي لكرة القدم المصغرة على صفحته في “فيسبوك” أمس الأحد.

واجتمعت اللجنة التنفيذية لمناقشة ملفات الدول المتقدمة لاستضافة بطولة أمم إفريقيا 2018 للعبة، وصوتت على استضافة ليبيا للبطولة، وشكلّت اللجان التابعة للاتحاد وفازت ليبيا برئاسة لجنتين وعضوية أربع لجان أخرى.

ويعتبر الاتحاد الليبي لكرة القدم المصغرة من انشط الاتحادات العربية والإفريقية، إضافة الى كونه من مؤسسي اللعبة عربيا وأفريقيا.

يذكر أن لعبة كرة القدم المصغرة هي نوع من لعبة كرة القدم تشبه كرة الصالات، وتأسست هذه الرياضة في كندا، وانتشرت في 1980 في أمريكا الشمالية وأمريكا الوسطى، قبل أن تصبح ذات شعبية واسعة في أمريكا الجنوبية، وعدة دول أخرى، ويشرف على هذه الرياضة في العالم الاتحاد الدولي لكرة القدم المصغرة (WMF) منذ 2013.

التدوينة ليبيا تستضيف بطولة إفريقيا لكرة القدم المصغرة 2018 ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



الناظوري يأمر جميع المسؤولين والجهات بالتعامل مع مدير المنطقة الشرقية بشركة الخطوط الإفريقية فقط

,

طالب الحاكم العسكري من (درنة – بن جواد) عبد الرازق الناظوري، مسؤولي القطاعات والهيئات والأجهزة والمصارف والشركات العاملة داخل نطاق بلديات المنطقة الشرقية، بالتعامل فقط مع المكلف بمهام مدير المنطقة الشرقية في شركة الخطوط الجوية الإفريقية سراج عبد القادر الفيتوري، وعدم التعامل مع أية جهة أخرى تحت أي مسمى آخر.

وذكر الناظوري في خطابه الموجه إلى تلك الجهات، أن هذا الإجراء يأتي حرصا على انتظام سير العمل للشركات الخدمية التي لها علاقة بالمواطنين، وضمان عدم تأثر حركة نقل المواطنين من قبل الشركات العاملة في مجال النقل الجوي، وتنفيذًا للأحكام القضائية الصادرة بشأن تشكيل مجلس الإدارة والجمعية العمومية لشركة الخطوط الجوية الأفريقية، وإجراءات القيد بالسجل التجاري.

وعيّن رئيس مجلس النواب الليبي عقيلة صالح بصفته القائد الأعلى للجيش في شرق البلاد، رئيس الأركان العامة عبدالرازق الناظوري حاكما عسكريا للمنطقة الممتدة من مدينة درنة شرقا وحتى بن جواد غربا في منتصف يونيو 2016، ويرجح أن يكون هذا القرار قد صدر بأوامر من خليفة حفتر

التدوينة الناظوري يأمر جميع المسؤولين والجهات بالتعامل مع مدير المنطقة الشرقية بشركة الخطوط الإفريقية فقط ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



“الردع” تقبض على تشكيل مسلح يقوده إحنيش حاول السيطرة على مداخل طرابلس

,

قبضت قوة الردع الخاصة بطرابلس، على شخص يدعى المبروك جمعة سلطان إحنيش المسؤول عن التشكيل المسلح الذي دخل إلى منطقة ورشفانة قبل أيام، رفقة شخص سوداني يدعى إمام داوود محمد الفقي، لمحاولة هذا التشكيل السيطرة على مداخل العاصمة.

وأوضحت قوة الردع على صفحتها في “فيسبوك” اليوم الاثنين، أن مخطط التشكيل المسلح كان السيطرة على مداخل مدينة طرابلس، بالاتفاق مع بعض التشكيلات المتواجدة داخل العاصمة، إلا أن القوات الأمنية والعسكرية في طرابلس بادرت بالهجوم على هذه المجموعة وأفشلت مخططها.

وكان هذا التشكيل المسلح الذي يقوده المبروك إحنيش بــ”الوادي”، كان قد اشتبك قبل دخوله إلى منطقة ورشفانة في الأيام الماضية، مع القوات الأمنية بمدينة غريان إلا أن هذا التشكيل تمكن من دخول ورشفانة وتمركز بأحد المعسكرات بالعزيزية، بحسب ما ذكرت قوة الردع.

وقالت قوة الردع، إن هذا التشكيل المسلح كان يضم مرتزقة من دولة السودان، مبينة أنها نفذت عملية أمنية مشتركة بعد متابعة تحركات الشخص المسؤول عن قدوم هذه “الجماعات الإجرامية المسلحة”، وتمكنت من القبض على المدعو المبروك إحنيش، رفقة السوداني المدعو إمام الفقي المسؤول عن هذه القوة البالغ عددها 120 مقاتلاً من حركة العدل والمساواة السودانية.

واتهمت قوة الردع الخاصة بطرابلس، قائد كتيبة “أنس الدباشي” في صبراتة أحمد الدباشي الملقب بـ”العمو”، بالتواصل مع المسؤول لهذا التشكيل المسلح، حيث جرى بينهم لقاء وكان بصدد الترتيب وتسهيل مرور هذه المجموعة للقتال في صفوفه للعودة لمدينة صبراتة على اعتبار أن هذه القوة مرتزقة وتقاتل لأجل المال، على حد قولها.

وأشارت قوة الردع، إلى أن العملية الأمنية جاءت بعد محاولات عدة مع هذه “العصابة” وإجبارهم تسليم عتادهم إلا أنهم رفضوا تسليم أنفسهم وعتادهم دون أن تكشف مزيدًا من التفاصيل بشأن عملية القبض على الشخصين الليبي والسوداني.

واعتبرت قوة، “أن هذا التدخل ما هو إلا انتهاك واضح للسيادة الليبية بوجود مرتزقة من دولة السودان تجثم على أرض الوطن وتنتهك الأرض والعرض بإمرة المدعو المبروك إحنيش الساعي لخلق بلبلة”، ويعتبر إحنيش أحد قادة حركة مقاومة سُميت بحركة (الجبهة الشعبية لتحرير ليبيا) بقيادة بعض رموز النظام السابق المقيمة خارج ليبيا، حسب قولها.

ووصفت قوة الردع، العملية بأنَّها “محاولة لزعزعة أمن البلد وتغيير نظام الحكم”، مؤكدة أنه جارٍ العمل على استيفاء التحقيق وإحالتهم لمكتب النائب العام، وأنها تعتمد على العمل المهني في تتبع كل مَن يُحاول المساس بأمن الوطن والمواطن في مدينة طرابلس والمدن المحيطة بها.

 

التدوينة “الردع” تقبض على تشكيل مسلح يقوده إحنيش حاول السيطرة على مداخل طرابلس ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



البدعة والتبديع  (1)

,

شكري الحاسي/ عضو الاتحاد العالمي لعلماء المسلمين

إنَّ مصطلح البدعة ، والتبديع في وقتنا المعاصر  أخذت مساحات كبيرة عريضة في الساحة الدينية الشرعية ، وانشغلت به قطاعات عريضة من المتعلمين ، وأنصافهم ، واشعلت نارها ، وتطاير شرارها ، واكتوى بها من حَملوها ، ومن حُملت إليهم دون تدقيق وتفصيل بين أنواعها ، ومراتبها ما بين بدعة كبيرة ، وصغيرة ، وبدعة عقدية ، وما دونها . وهل البدعة في الدِّين والمعاملات ، والعادات ، والتقليد . كل هذه الفوضى الَّتي تعيشها السَّاحة الدَّعوية ، والشَّرعية هي نتاج طبيعي لخطاب ديني مُتخلف مُتشدد فتح الباب على مصرعيه ؛ فوقع الخطر ، وعظم الكرب ولقد بين الشَّاطبي وابن تيمية وابن القيم ؛ ما هي البدعة وحدها ، ومجالها وما هي أنواعها ، وما حكم مرتكبيها من المكلفين . وجعل الشاطبي لها ضوابط :

الضابط الأول :  عرفها الشاطبي بقوله : ( هي طريقة في الدِّين مخترعة تُضاهي الشرعية يُقصد بالسلوك عليها المبالغة في التعبد لله سبحانه ) .  وهذا على رأي من لا يدخل العادات في معنى البدعة ، وإنَّما يخصها بالعبادات . وإنَّما قيدت بالدِّين لأنَّها فيه تخترع وإليه يضيفها صاحبها وأيضاً فلو كانت طريقة مخترعة في الدنيا على الخصوص لم تسم بدعة كإحداث الصنائع والبلدان التي لا عهد بها فيما تقدم . ولاشك حينما  أبعد هذا الشرط والقيد حدث الاختلاط والتشابه والاشتباك بين مخترعات الدنيا ، وما أخترع في الدين . ولأصبح كل ما جد من مخترعات وصناعات وتقنيات بدعة وضلالة ،  بل لأصبح جمع القرآن والحديث في عهد الصحابة بدعة محدثة وكأني أرى القوم يبدعون الخليفة الثاني- عمر- – حينما ابتدع الدواوين ونظام الشرطة والبريد ، ومنعه توزيع الغنائم على الجند واستبداله بنظام  الخراج  المخالف للغنائم وتوزيعها المنصوص عليها في محكم التنزيل . وفي ذلك قرينة قوية على ما انطبع في ذهن فقيه الصحابة --أن معنى البدعة بعيد جداً عن المعنى المعاصر الذي يروج له كثير من أدخلوا شعبان في رمضان .بقلة فقهم وضيق أفقهم .

الضابط الثاني: ويدخل في عموم لفظها البدعة التَّرْكِيَّةُ ، كما يدخل فيه البدعة غير التركية فقد يقع الابتداع  بنفس الترك تحريماً للمتروك ، أو غير تحريم ، فإنَّ الفعل – مثلاً – قد يكون حلالاً بالشرع  فيحرمه الإنسان على نفسه ، أو يقصد تركه قصداً . ومثله ما يفعله بعض غُلاة المتصوفة من ترك الصلاة مثلاً بحجة اليقين الذي بلغوه ، والإيمان الذي حققوه . لقوله تعالى : وَٱعۡبُدۡ رَبَّكَ حَتَّىٰ يَأۡتِيَكَ ٱلۡيَقِينُ الحجر. (99)

الضابط الثالث :  وهي مسألة في غاية الأهمية هي : ما ورد في عدم قبول عمل المبتدع ! ؟   قال الشاطبي : فإن كان المبتدع لا يُقبل منه عمل ؛ إما أن يراد أنَّه لا يقبل منه ما  ابتدع فيه خاصة دون ما لم يبتدع فيه . وقيل : أن يُراد بعدم القبول لأعمالهم ما ابتدعوا فيه خاصة ، وعليه يدل الحديث المتقدم ؛ أي أنَّ صاحبها ليس على الصراط المستقيم ، وهو معنى عدم القبول . وقيل أن تكون البدعة من البدع الكبرى ؛ كالقدرية ، والخوارج  ، الجهمية . ولا يًستساغ  شرعاً ولا عقلاً  عدم القبول مطلقاً .  الضابط الرابع :  ومسألة مهمة أيضاً ؛ إنَّ لفظ أهل الأهواء وعبارة  أهل البدع  :   إنَّما تُطلق حقيقةً على الذين ابتدعوها ، وقدموا فيها شريعة الهوى بالاستنباط ، والنصر لها ، والاستدلال على صحتها في زعمهم ، حتَّى عُد خلافهم ، وشبههم منظوراً فيها ، ومحتاجاً إلى ردها ، والجواب عنها . كما نقول في ألقاب الفِرق من المعتزلة والقدرية ، والمرجئة ، والخوارج ، والباطنية ومن أشبههم ، بأنَّها ألقاب لمن قام بتلك النِّحل ؛ ما بين مُستنبط لها ، وناصر لها ، وذابٍ عنها .: الضابط الخامس : هي تفاوت البدع وأنَّها ليست سواء قال الشَّاطبي :  أنَّ البدع منقسمة إلى الأحكام الخمسة فلا إشكال في اختلاف رتبتها ، لأنَّ النهي من جهة انقسامه إلى نهي الكراهية ، ونهي التَّحريم يستلزم ؛ أنَّ أحدهما أشد في النهي من الآخر ، فإذا انضم إليهما قسم الإباحة ظهر الاختلاف . وإذا ثبت أنَّ المبتدع آثم فليس الواقع عليه على رتبة واحدة ، بل هو على مراتب مختلفة ، ما بين كبيرة منها ، وصغيرة  ؛ أي حالها حال المعاصي . ومن جهة كون صاحبها مستتراً بها ، أو معلناً ، ومن جهة كون البدعة حقيقية ، أو إضافية ، ومن جهة كونها بينة أو مشكلة ، ومن جهة كونها كفراً ، أو غير كفر ، ومن جهة الإصرار عليها ، أو عدمة  إلى غير ذلك من الوجوه الَّتي يقطع معها بالتفاوت في عظم الإثم وعدمه . الضابط السادس : وهو الاختلاف من جهة كون البدعة حقيقية ، أو إضافية ، فإنَّ الحقيقية  أعظم وزراً ، ومثالها دعاء الأموات ، والنذر لها ، و بناء المساجد على القبور . وإما إضافية ؛ مثاله الدعاء عقب الصلاة ، وهو ما له أصل كون الدعاء مشروع ، وكونها إضافية أي لم تُشرع صفتها .  الضابط السابع : وهو أنَّ البدع تنقسم إلى ما هي كلية في الشريعة ، وإلى جزئية ، ومعنى ذلك أن يكون الخلل الواقع بسبب البدعة كلياً في الشَّريعة ، كبدعة التَّحسين والتَّقبيح العقليين ، وبدعة إنكار الأخبار السُّنية اقتصاراً على القرآن ، وبدعة الخوارج في قولهم : لا حكم إلا لله . وجزئية كونها بعيدة عن أصول الدين وعقائده .  لماذا لا مكان لهذا الفقه ولا ندري عن عمدٍ أو خلاقه. ؟؟؟؟؟

نعم الخطاب الإسلامي أصل الداء !

التدوينة البدعة والتبديع  (1) ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



العريبي: غسان سلامة أبلغنا بأن مجلسي النواب والدولة هما المسؤولان عن اختيار أعضاء الرئاسي

,

قال عضو لجنة الحوار التابعة لمجلس النواب عيسى العريبي، إن المبعوث الأممي غسان سلامة أبلغ أعضاء لجنتي الحوار بمجلسي النواب والأعلى للدولة، أن المجلسين هما فقط المسؤولين عن اختيار أعضاء المجلس الرئاسي.

وأثنى العريبي على لقاء أعضاء لجنة الحوار بمجلس النواب مع المبعوث الأممي أمس السبت، موضحا أن اللقاء تطرق إلى عدة نقاط أهمها أسماء المرشحين لمجلس الدولة، بحسب ما نشرت بوابة الوسط اليوم.

وأكد سلامة، خلال حديثه لأعضاء لجنة الحوار بمجلس النواب، أن البعثة لا دخل لها باختيار أسماء أعضاء المجلس الرئاسي، وأن عملها يتوقف على الإشراف والوساطة لحل الأزمة، وأنه منع دخول أي دبلوماسي قاعات الحوار لترك الأمور تأخذ مجراها الصحيح دون أي تدخل خارجي، وفق ما ذكر العريبي.

وأضاف عضو لجنة الحوار بمجلس النواب، أن غسان سلامة أكد أيضًا أنه لن يتدخل في السيادة الليبية، وأن السلامة نبه أن مَن يبحث على منصب سياسي عليه الاتجاه إلى طبرق.

وأشار المبعوث الأممي لدى ليبيا، إلى أن لقاءاته مع البلديات والمشايخ جميعها لقاءات عادية في إطار المصالحة فقط ولا دور لها في اختيار الأسماء لأن الأسماء سيتم اختيارها عن طريق السلطة التشريعية بالدولة، كما تعهد «أنه لن يتم تداول أية أسماء إلا بعد تعديل الاتفاق، بحسب عيسى العريبي.

وقد بدأت اليوم الأحد الجولة الثانية من جلسات الحوار بين لجنتي مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة لتعديل الاتفاق السياسي الليبي في مقر بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بتونس، بحضور رئيس البعثة غسان سلامة.

وقال المتحدث الرسمي باسم بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، إن جلسة اليوم الأحد من اجتماع لجنة الصياغة المشتركة بمجلسي النواب والأعلى للدولة ركزت على آلية اختيار المجلس الرئاسي المصغر، ورئيس الوزراء لحكومة الوفاق الوطني، إضافة إلى اختصاصات وصلاحيات كل من المجلس الرئاسي والحكومة.

يشار إلى أن الأنباء قد تضاربت في جلسة اليوم الأحد، حول التوصل إلى اتفاق بشأن آلية اختيار المجلس الرئاسي، خلال اجتماعات لجنة الصياغة الموحدة لتعديلات الاتفاق السياسي برعاية الأمم المتحدة.

التدوينة العريبي: غسان سلامة أبلغنا بأن مجلسي النواب والدولة هما المسؤولان عن اختيار أعضاء الرئاسي ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



الأحد، 15 أكتوبر، 2017

تضارب الأنباء حول التوصل لاتفاق حول آلية اختيار الرئاسي في جلسة الحوار اليوم

,

تضاربت الأنباء في جلسة اليوم الأحد، ، حول التوصل إلى اتفاق بشأن آلية اختيار المجلس الرئاسي، خلال اجتماعات لجنة الصياغة الموحدة لتعديلات الاتفاق السياسي برعاية الأمم المتحدة.

وأكد عضو لجنة الحوار التابعة لمجلس النواب إسماعيل الشريف اليوم، أنه جرى التوافق حول آلية اختيار المجلس الرئاسي، عن طريق نظام القوائم، مشيرًا إلى أن اللجنة الآن تناقش هيكلية مجلس الدولة، بحسب ما نشرت بوابة الوسط.

في المقابل، نفت عضو لجنة الحوار التابعة للمجلس الأعلى للدولة آمنة أمطير لشبكة الرائد الإعلامية، التوصل إلى اتفاق حول اختيار أعضاء المجلس الرئاسي في الجلسة اليوم.

وكانت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، قد أعلنت اليوم الأحد، عن بدء اجتماعات الجولة الثانية من جلسة الحوار للجنة الصياغة المشتركة لمجلسي النواب والأعلى للدولة بتونس، بحضور رئيس البعثة غسان سلامة.

التدوينة تضارب الأنباء حول التوصل لاتفاق حول آلية اختيار الرئاسي في جلسة الحوار اليوم ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



البعثة الأممية: لجنتا الحوار ناقشتا اليوم آلية اختيار المجلس الرئاسي ورئيس الوزراء واختصاصاتهما

,

قال المتحدث الرسمي باسم بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، إن جلسة اليوم الأحد من اجتماع لجنة الصياغة المشتركة بمجلسي النواب والأعلى للدولة ركزت على آلية اختيار المجلس الرئاسي المصغر، ورئيس الوزراء لحكومة الوفاق الوطني.

وأضاف المتحدث باسم البعثة، أن اللقاء ركز أيضا على اختصاصات وصلاحيات كل من المجلس الرئاسي وحكومة الوفاق الوطني، بحسب ما نشرت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا على موقعها الإلكتروني.

وأكد المتحدث، أن أعضاء اللجنة المشتركة أكدوا على ضرورة الإسراع في تحقيق نتائج، وذلك لتمكين إجراء الانتخابات في أقرب وقت ممكن لإنهاء المرحلة الانتقالية والتبشير بعودة الحياة المؤسسية والسياسية في ليبيا إلى وضعها الطبيعي، مشيرا إلى أن روح التعاون والإيجابية سادت خلال النقاشات.

وقد بدأت اليوم الأحد الجولة الثانية من جلسات الحوار بين لجنتي مجلس النواب والمجلس الأعلى للدولة لتعديل الاتفاق السياسي الليبي في مقر بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا بتونس، بحضور رئيس البعثة غسان سلامة.

التدوينة البعثة الأممية: لجنتا الحوار ناقشتا اليوم آلية اختيار المجلس الرئاسي ورئيس الوزراء واختصاصاتهما ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



ما فرص نجاح جولة تونس لتعديل الاتفاق السياسي الليبي؟

,

عربي 21

أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، الأحد، بدء اجتماعات الجولة الثانية من جلسة الحوار للجنة الصياغة المشتركة لمجلسي النواب والأعلى للدولة في تونس، بحضور رئيس البعثة غسان سلامة.

وذكرت البعثة الأممية على صفحتها الرسمية في “فيسبوك”، أن هذه الجولة ستواصل لجنتي الحوار في مجلس النواب والأعلى للدولة من خلالها وضع الصيغة النهائية للتعديلات على الاتفاق السياسي الليبي.

مطالب البرلمان

وكان مجلس النواب قد ألغى في جلسته الأسبوع الماضي بالإجماع، المادة الثامنة من الأحكام الإضافية من الاتفاق السياسي الليبي الموقع في مدينة الصخيرات المغربية، وتعديل نص المادة الثامنة من الاتفاق السياسي، بحيث تؤول المهام المتعلقة بالمناصب العسكرية والأمنية للمجلس الرئاسي بإجماع أعضائه الثلاثة، وبمصادقة مجلس النواب.

واتفق المجلس النواب، في جلساته التي عقدت في مدينة طبرق، على أن يتكون المجلس الرئاسي من رئيس ونائبين، ويكون رئيس حكومة الوفاق الوطني منفصلا عن المجلس الرئاسي.

واشترط البرلمان اعتماد حكومة الوفاق الوطني من قبله، والمصادقة عليها، كما أنه اتفق أيضا على صياغات عدة حول آلية اختيار واختصاصات السلطة التنفيذية الواردة في الاتفاق السياسي.

إضافة إلى توسعة المجلس الأعلى للدولة بإضافة أربعة وتسعين عضوا من المؤتمر الوطني العام السابق.

مطالب الأعلى للدولة

ويطالب المجلس مقابل توسعته، وضم أعضاء من المؤتمر الوطني العام السابق، منحه مزيدا من الصلاحيات، وإعادة انتخاب رئاسة مجلس النواب، ومراجعة القوانين والقرارات الصادرة عن البرلمان منذ الانقسام السياسي، والعمل على إعادة النواب المقاطعين لمجلس النواب.

ويرفض المجلس الأعلى للدولة ما اتفق عليه البرلمان من ضرورة مصادقته على قرارات المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني، المتعلقة بالمناصب المدنية والعسكرية والأمنية العليا في الدولة.

ويقترح الأعلى للدولة “الأغلبية البسيطة” طريقة لاختيار رئيس الوزراء، في جلسة منفردة للبرلمان والأعلى للدولة، بشرط أن يختار المجلس الرئاسي رئيس الحكومة الذي يقدم حكومته للرئاسي للمصادقة عليها واعتمادها.

صعوبات

من جانبه، قال عضو في لجنة حوار تونس لـ”عربي21″ مفضلا عدم ذكر اسمه: “إن جولة تعديل الاتفاق السياسي تختلف عن الحوارات التي أسست للاتفاق في الصخيرات المغربية، التي كانت خاضعة لعناوين مختلفة، مثل الكرامة وفجر ليبيا، أما المفاوضات الجارية حاليا، فهي لتقاسم السلطة وتحديد مهامها”.

وأضاف العضو أن هناك مختنقات لم يتم التوصل فيها لحل حتى الآن، إذ يصر الفريق الممثل لمجلس النواب على ضرورة أن يمنح البرلمان الثقة للحكومة، وهذا متعذر حاليا بسبب تجربة حكومتين سابقتين قدمهما المجلس الرئاسي الحالي، ولم ينالا الثقة بسبب الخلافات العميقة بين أعضاء البرلمان.

وأوضح أن المادة الثامنة من الأحكام الإضافية في الاتفاق السياسي مازالت محل جدل كبير بين الطرفين، بسبب إصرار البرلمان على تصديقه على التعيينات العسكرية التي سيتخذ المجلس الرئاسي بشأنها قرارات بعد تعديل هيكله إلى ثلاثة نواب.

وأكد العضو في لجنة حوار تعديل الاتفاق السياسي أن من شأن رهن تكليف كبار مسؤولي الدولة سواء في الأجهزة المدنية أو العسكرية والأمنية بالتجاذبات والتقلبات داخل البرلمان، تعطيل سير دواليب الدولة، وإخضاع هذه المناصب العليا، للصراعات الجهوية والقبلية والمناطقية.

تعثر المفاوضات

وتوقع المحلل السياسي الليبي عبد السلام علي، فشل جولة الحوار الجارية في العاصمة تونس برعاية بعثة الأمم المتحدة، بسبب عدم تفاهم أعضاء مجلس النواب فيما بينهم، والصراع الحاد حول الأسماء المرشحة سواء للمجلس الرئاسي أو للحكومة.

وأضاف لـ”عربي21″، أن بعض الأسماء المطروحة من مجلس النواب “جدلية”، ولن تنال قبول فريق المجلس الأعلى للدولة، إضافة إلى أنه داخل الأعلى للدولة خلافات، وإن كانت غير معلنة حول من يتولى السلطة التنفيذية، بل ومعايير تقلدها، وفق قوله.

ورجح المحلل السياسي الليبي، أن تنتهي هذه الجولة بتلميح من البعثة الأممية، يفيد بالانتقال إلى المرحلة الثانية من خطة المبعوث الأممي إلى ليبيا غسان سلامة، وهي المؤتمر الوطني الجامع أو اللقاء المشترك بين أطراف سياسية وقبلية وبلديات وكيانات مختلفة، وما يعني فتح الباب أمام أطراف أخرى غير مجلس النواب، والأعلى للدولة، وهذا -بحسب المحلل- سيضعف من المواقف التفاوضية والقدرة على فرض الشروط للجميع.

 

التدوينة ما فرص نجاح جولة تونس لتعديل الاتفاق السياسي الليبي؟ ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



البدء في مشروع تركيب أعمدة إنارة بالطاقة الشمسية بطريق المطار ببنغازي

,

بدأ برنامج الأمم المتحدة الإنمائي، منذ أيام في تنفيذ مشروع تركيب أعمدة إنارة تعمل بالطاقة الشمسية، في طريق المطار بمدينة بنغازي، برعاية بلدية بنغازي وأشراف الشركة العامة للكهرباء.

وسيغطي المشروع مسافة 13 كيلومتر من مدخل مطار بنينا الدولي إلى تقاطع الدائري الخامس مع طريق الجمهورية في بنغازي، بتنفيذ شركة (أنسياب ليبيا سولار)، بحسب ما ذكرت بلدية بنغازي على صفحتها في “فيسبوك”.

يشار إلى أن طريق مطار بنينا ببنغازي قد تعرضت لأضرار كبيرة جراء الاشتباكات التي شهدت المدينة خلال الأعوام الثلاثة الماضية.

التدوينة البدء في مشروع تركيب أعمدة إنارة بالطاقة الشمسية بطريق المطار ببنغازي ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



بدء الجولة الثانية من جلسات الحوار بتونس لوضع الصيغة النهائية لتعديلات الاتفاق السياسي

,

أعلنت بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا، اليوم الأحد، عن بدء اجتماعات الجولة الثانية من جلسة الحوار للجنة الصياغة المشتركة لمجلسي النواب والأعلى للدولة بتونس، بحضور رئيس البعثة غسان سلامة.

وذكرت البعثة الأممية على صفحتها الرسمية في “فيسبوك”، أن هذه الجولة ستواصل لجنتي الحوار بمجلس النواب والأعلى للدولة، من خلالها وضع الصيغة النهائية للتعديلات على الاتفاق السياسي الليبي.

وثمن سلامة خلال اجتماعه يوم أمس، بأعضاء لجنتي الحوار، جهودهما بعد الاستشارات الوافية التي أجروها مع زملائهم، متمنيا لهم النجاح في التوصل إلى تفاهمات تخرج العملية السياسية من مأزقها الراهن، بحسب ما نشر المتحدث الرسمي باسم البعثة الأممية.

وأعرب غسان سلامة، عن أمله بأن تتوصل لجنتي الحوار خلال الأيام القليلة المقبلة إلى اعتماد آلية شفافة تضمن وجود مجلس رئاسي مصغر يجسد وحدة البلاد، وحكومة تضع نصب عينيها بكل تجرد معالجة أوضاع الناس المعيشية الصعبة، وتوحيد المؤسسات العامة، وتهيئة البلاد لانتخابات رئاسية وتشريعية وبلدية حرة ونزيهة خلال عام واحد، حسب قوله.

وكان مجلس النواب، قد ألغى في جلسته الأسبوع الماضي، بالإجماع المادة الثامنة من الأحكام الإضافية من الاتفاق السياسي الليبي الموقع في مدينة الصخيرات المغربية، وتعديل نص المادة الثامنة من الاتفاق السياسي، بحيث تؤول المهام المتعلقة بالمناصب العسكرية والأمنية للمجلس الرئاسي بإجماع أعضائه الثلاثة، وبمصادقة مجلس النواب.

واتفق المجلس النواب، في جلساته التي عقدت بمدينة طبرق، على أن يتكون المجلس الرئاسي من رئيس ونائبين، ويكون رئيس حكومة الوفاق الوطني منفصلا عن المجلس الرئاسي، كما اتفق أيضا على صياغات عدة حول آلية اختيار واختصاصات السلطة التنفيذية الواردة في الاتفاق السياسي.

يشار إلى أن الجولة الأولى من اجتماعات لجنتي الحوار بمجلسي النواب والأعلى للدولة بشأن تعديل الاتفاق السياسي، قد انعقدت في 26 من سبتمبر الماضي، واستمرت لستة أيام بمقر بعثة الأمم المتحدة في العاصمة التونسية، بحضور المبعوث الأممي غسان سلامة.

 

التدوينة بدء الجولة الثانية من جلسات الحوار بتونس لوضع الصيغة النهائية لتعديلات الاتفاق السياسي ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



“عمداء المنطقة الغربية” يطالبون أطراف الحوار والبعثة الأممية باستبعاد الشخصيات الجدلية

,

طالب عمداء بلديات المنطقة الغربية، أطراف الحوار السياسي والبعثة الأممية في ليبيا، باستبعاد الشخصيات الجدلية التي أثرت سلباً على مسيرة الحياة السياسية في ليبيا.

وأشار عمداء البلديات، خلال لقائهم مع الممثل الخاص للأمين العام ورئيس بعثة الأمم المتحدة للدعم في ليبيا غسان سلامة بتونس، إلى أنه كان من الواجب إشراكهم في تعديل الاتفاق السياسي كونه يلامس الشأن العام والأمن والاستقرار الذي عملت عليه المجالس البلدية، ليمكن تنفيذه على الأرض.

وطالب الحاضرون في بيانهم عقب الاجتماع، البعثة الأممية في ليبيا بوضع ضمانات حقيقية لتنفيذ الاتفاق السياسي وتعديلاته، إضافة إلى تفعيل النظام اللامركزي وفق ما نص عليه القانون رقم (59) لسنة 2012 والقانون رقم (9) لسنة 2013.

وشدد عمداء بلديات المنطقة الغربية، على أهمية توحيد لجان الوفاق والمصالحة لتتولى دورها في المصالحة الوطنية الشاملة بين جميع البلديات، وفق نص البيان.

وأوضح العمداء، أن الصراع السياسي والانقسام مؤسسات الدولة والاصطفاف العسكري وعدم اعتماد الميزانيات، أثر سلباً على تقديم الخدمات للمواطن والوفاء بالالتزامات المطلوبة منها، حسب قولهم.

وثمن الحاضرون، جهود غسان سلامة على الإحاطة التي قدمها في الاجتماع، ودعوته لعمداء البلديات للمشاركة في جولات الحوار والمؤتمر العام الوارد بالخارطة السياسية.

وقد شارك في هذا الاجتماع مع المبعوث الأممي غسان سلامة عمداء بلديات كلا من: غريان، وككلة، والمشاشية، والرياينة، والزنتان، والرجبان، وجادو، وباطن الجبل، وكاباو، وزوارة، ورقدالين، وصبراتة، والزاوية المركز، والزهراء، والعزيزية، وجنزور، وأبوسليم، وقصر بن غشير، والقره بولي، والخمس، وترهونة، وبني وليد، ومصراتة.

يشار إلى أنه ستحدد بعثة الامم المتحدة للدعم في ليبيا خلال هذين اليومين اجتماعها مع بلديات المنطقتين الشرقية والجنوبية.

التدوينة “عمداء المنطقة الغربية” يطالبون أطراف الحوار والبعثة الأممية باستبعاد الشخصيات الجدلية ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



السبت، 14 أكتوبر، 2017

حفتر وأنصار النظام السابق

,

السنوسي بسيكري/ عربي 21

تصريح القائد العام للجيش التابع للبرلمان، خليفة حفتر، الذي نقلته وكالة أنباء الشرق الأوسط المتعلق بأنصار النظام السابق، يستوجب الوقوف عنده لأسباب عدة، أبرزها أن حفتر ما كان ليصبح رقما في المعادلة السياسية الليبية لولا الدور الذي لعبه بقايا النظام السابق على الصعد السياسية والإعلامية والعسكرية والأمنية كافة.

فلماذا يفتح النار على هؤلاء، ويصف بعضهم بأنهم أخطر من التنظيمات الإرهابية؟!

تمهيدا لتناول هذا الموضوع والإجابة على السؤال السابق، ينبغي التنويه إلى أن المواقف السياسية المتقلبة والتصريحات المتناقضة عادة تفسرها التطورات السياسية والأمنية.

فعلى سبيل المثال، مطابقة بعض تصريحات خليفة حفتر قبل وبعد الكرامة، أو حتى أثناء عملية الكرامة تكشف لماذا يحتاج السياسي إلى أن يناقض نفسه، ليعزز موقفه أو يحقق اختراقا سياسيا مهما.

ويحضرني، على سبيل المثال، كلام لحفتر عن القذافي بعد مقتله، وأنه نال ما يستحق، ثم رجوعه عن ذلك واستنكار الطريقة التي قتل بها، فهذا التبدل في الموقف له علاقة بالتطورات السياسية والأمنية ما بعد عملية الكرامة وفي مقدمتها الحاجة الماسة لاسترضاء معسكر سبتمبر لكسب المعركة وقد نجح في ذلك.

ومن هنا، لابد أن ننظر إلى تصريحات حفتر الأخيرة والمتشددة تجاه أنصار النظام السابق بالمنظار السابق ذاته، فالتطورات على الأرض تستلزم مواقف جديدة، حتى لو ناقضت سابقاتها.

يمكن القول بأن هناك وجهين لتفسير مراد حفتر من كلامه المندد بمواقف وأفعال بعض بقايا النظام السابق، أولهما متعلق بأبرز هذه التطورات، وهو أن حفتر انتقل إلى مرحلة ثانية في مساره السياسي.

فقد قضى تقريبا على العقبة الرئيسة وهم الفبرايريون العسكريون والنشطاء السياسيون في محيط سيطرته في بنغازي ومدن الشرق الليبي، وخصومه ذوو الاتجاه الجهوي والقبلي لا ينافسونه على الزعامة السياسية أو لا يشكلون عقبة مباشرة، لأن خلافهم معه إقليمي، دون أن نقلل من قدرتهم على عرقلة مشروعه، إذ استمر الصراع ولم يسفر مارثون تونس عن توافق شامل.

السبتمبريون منقسمون كانقسام أنصار ثورة فبراير، ويبدو أن الجناح الذي لم يتحالف مع حفتر ويعتبره ضمن من أطاحوا بالقذافي، يتجه للتفرد، آخذا بشق مسار سياسي من الممكن أن يشكل تهديدا لحفتر ولطموحه السياسي. ونقصد هنا الحراك المنادي بعودة سيف الإسلام للحكم.

تصريح حفتر لوكالة أنباء الشرق الأوسط، تضمن كلاما مباشرا عن مجموعات خرجت في بعض مدن الغرب الليبي مؤخرا، حاملة الرايات الخضراء، وإلى الاستنفار العسكري الذي وقع الأسبوعين الماضيين، الذي يبدو أنه انشق عن عملية الكرامة، واتجه إلى الاستقلال تحت مشروع عودة النظام السابق.

وهؤلاء يشكلون ورقة ضغط مهمة، بل ومن الممكن أن يتسببوا في خلخلة القاعدة السياسية والعسكرية التي يرتكز عليها حفتر.

الوجه الثاني لتفسير تصريحات حفتر، هو أن الأخير أراد التبرؤ من هؤلاء بعد أن كانوا ظهيرا له، وذلك في فترة حرجة وهي فترة ترتيب البيت الليبي سياسيا، باعتبار أن حفتر قطع وعودا لأطراف أجنبية من أنه سيلتزم بالمسار السياسي، ويتوقف عن إثارة الحروب، مقابل ضمان أن يكون له موقع مهم في الاتفاق السياسي الجديد.

من الخلاصات المهمة التي تُستنْتج من مواقف الساسة تجاه ما يجري حولهم، التي تتبدل إلى درجة التناقض الشديد أن ندرك بأن الشعارات التي ترفع أثناء الصراعات في الغالب لا علاقة لها بمضمونها، وإنما هي أدوات مهمة للتعبئة الشعبية لأجل تحقيق الأهداف السياسية.

وهنا أقف عند شعار محاربة الإرهاب الذي رفع في بداية عملية الكرامة الذي في رأيي لم تكن له علاقة بمضمونه، وقد تطرقت إلى هذا في مقالات عدة سابقة منذ انطلاقة عملية الكرامة، وثبت ذلك بأدلة قطعية تحدث بها أنصار عملية الكرامة أنفسهم.

وأذكِّر ببيان قادة بعض المحاور في جبهة القتال في بنغازي، الذين طالبوا بالتحقيق في خروج أرتال عناصر تنظيم الدولة من مدينتي درنة وبنغازي، دون أن يعترضها لا قوة على الأرض ولا سلاح الجو، في إشارة منهم إلى تواطؤ داخل عملية الكرامة لتهريبهم من بنغازي ودرنة.

ورغم تكرار هذه المطالبة من عسكريين وسياسيين، وورودها في بيانات بعض التجمعات القبلية، لم يفتح تحقيق في هاتين القضيتين من قيادة الجيش.

التدوينة حفتر وأنصار النظام السابق ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



حفتر يشكك في نجاح الحوار، ويؤكد أن جيشه هو البديل في حال فشله

,

شكك قائد عملية الكرامة اللواء المتقاعد خليفة حفتر، في نجاح مسار الحوار السياسي الليبي الحالي، مؤكدا “أن باب البدائل الأخرى التي يقرها الشعب سيبقى مفتوحا على مصرعيه، ويكون الجيش وكافة أجهزة الأمن رهنا لأوامر الشعب”.

وقال حفتر، خلال كلمته في المؤتمر الأمني العام الأول للعام 2017 المنعقد بمقر القيادة العامة في الرجمة ببنغازي: “إن سلطة الدولة التي تطمن الشعب بأن مسار الحوار الجاري هو الحل الوحيد للأزمة السياسية الراهنة، ما زالت تعاني ضعفا شديدا في كيانها وهيكلها المؤسسي، بسبب الانقسام الحاد بين الأطراف السياسية المتصارعة على السلطة، وامتداد أثره السلبي ليطال كافة مناحي الحياة، دون أي مؤشرات حتى اليوم”.

واعتبر حفتر، أن أبرز المظاهر التي تمثل تهديدا مباشرا للأمن هو انتشار السلاح، والمجموعات المسلحة خارج سلطة الدولة، بحسب كلمته المصورة في المؤتمر التي نشرها مكتب الإعلام للقيادة العامة اليوم السبت.

وطالب حفتر، بالاهتمام في أولوياتهم بكل ما يربط بين أمن المواطن، والتصدي كل ما يهدد بدنه وعرضه وماله وسكنه، وحماية الأموال والمنشآت العامة والخاصة، وضمن انتظام الحياة الآمنة وتأمين الجبهة الداخلية ضد أي اختراق خارجي، وحماية الدولة من الإرهاب، حسب تعبيره.

وأوضح قائد قوات الجيش في شرق البلاد، أنه بعد إعلان التحرير تبدأ معركة أمن الدولة ومؤسساتها وحدودها وثرواتها، وأمن المواطن وأسرته في بيته وحيه ومدينته، وأمن المجتمع بأسره، وهي الامتداد الطبيعي للحرب ضد الإرهاب.

ودعا خليفة حفتر، إلى إدراك طبيعية الظواهر الأمنية التي تشكل التحدي الأكبر في تحقيق الاستقرار، والعمل على تطوير السياسة الأمنية وتحديث التقنيات والوسائل التي تستخدم في التعامل مع هذه الظواهر.

وقال حفتر: “يجب علينا أن ندرك أن الانتصار في معركة الأمن هو التتويج الحقيقي لعملية الكرامة، وهو المقدمة الأولى للانتصار في معركة بناء الدولة، وأنه لا خيار أمامنا إلا النصر، وأن كل القطاعات التي يتطلع الشعب إلى ترميمها وتطويرها من أجل حياة أفضل أساسها استتباب الأمن بكافة فروعه”.

وحذر حفتر، من قوى “الإرهاب والإجرام” التي تعمل ليلا ونهارا بأقصى إمكانيتها لتتسلل بينهم ولشق صفوفهم وتوظيف كل إمكانيتها للنيل من أمنهم واستقرارهم، وأكد أنهم سيكونوا لهم بالمرصد وسيتتبعوا خطواتهم ويرصدوا تحركاتهم ونكتشفوا مخابئهم، قائلا: “لن يفلحوا مهما اشتد كيدهم ومكرهم، ومهما كانت قدرتهم وإمكانياتهم، ولا حصانة لمن يستهدف أمن الشعب”، على حد تعبيره.

التدوينة حفتر يشكك في نجاح الحوار، ويؤكد أن جيشه هو البديل في حال فشله ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



الجنائية الدولية تحقق بتورط دحلان في “جرائم حرب”

,

عربي 21

كشف موقع “ميدل إيست آي” البريطاني، عن أن المحكمة الجنائية الدولية في لاهاي كانت قد فتحت تحقيقا بحق محمد دحلان بشبهة تورطه في جرائم حرب مع سيف الإسلام القذافي، قبل سقوط نظام والده في ليبيا.

وبحسب التقرير الذي أعده رئيس تحرير “ميدل إيست أي” ديفيد هيرست، فإن الأخير حصل على وثائق تؤكد هذه المعلومات.

وتشير الوثائق وفقا للتقرير الذي ترجمته “عربي21″، إلى أن مدعي عام المحكمة الجنائية الدولية، فاتو بنسوده، كانت قد توجهت إلى رئيس السلطة الفلسطينية محمود عباس، في أواخر عام 2012، طالبة مساعدة الحكومة الفلسطينية في التحقيقات التي تجريها بحق كل من محمد دحلان ومحمد برهان رشيد.

وأتى ذلك بحسب الصحيفة، بسبب شبهات تحوم حول تورط الرجلين مع سيف الإسلام القذافي وعبد الله السنوسي، وغيرهما من عناصر نظام القذافي في جرائم بالغة الخطورة، بموجب النظام الأساسي للمحكمة الدولية.

ونص الخطاب الذي وجهته بنسوده تحديدا على شبهات باشتراك المواطنين الفلسطينيين المذكورين في التواطؤ على ارتكاب جرائم حرب، تدخل المساءلة عليها ضمن صلاحيات المحكمة الدولية.

ويأتي طلب المحكمة المساعدة من رئاسة السلطة الفلسطينية ضمن سياق تحقيق فتحته المدعي العام في آذار/ مارس 2011 في الوضع في ليبيا، حينما كانت البلاد تشهد انتفاضة شعبية ضد نظام القذافي، وذلك بموجب قرار 1970 الصادر عن مجلس الأمن الدولي.

يذكر أن مذكرة التوقيف التي أصدرتها المحكمة الجنائية الدولية بحق سيف الإسلام القذافي تنص على أنه مطلوب لها يزعم مسؤوليته عن ارتكاب جرائم قتل وتنكيل بالمدنيين وجرائم ضد الإنسانية، ابتداء من الخامس عشر من شباط/ فبراير في أنحاء ليبيا كافة.

 

التدوينة الجنائية الدولية تحقق بتورط دحلان في “جرائم حرب” ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.



“العدالة والبناء” الليبي يتهم حفتر بـ”عرقلة العملية السياسية”

,
أكد رئيس حزب العدالة والبناء الليبي محمد صوان، أن “العملية السياسية في ليبيا أُفسدت عقب إعلان خليفة حفتر تجميد الإعلان الدستوري، والبدء في مشروع عسكرة الدولة بدعم من دول إقليمية تعادي الديمقراطية مثل مصر والإمارات، وتورطه في انتهاكات قد ترقى إلى جرائم حرب”.

وذكر “صوان”، في مقابلة له مع صحيفة نوتيزي جيوبوليتشي الإيطالية، نقلها موقع عربي 21، أن “ليبيا في مرحلة بناء الدولة، وأن العملية السياسية التنافسية لم تبدأ بشكل صحيح حتى الآن، ولذلك فإن حزب العدالة والبناء يعمل مع كل القوى السياسية لتحقيق أهداف عامة مشتركة لتنطلق العملية السياسية”.

وفيما يخص مشاركة الحزب في العملية السياسية القادمة، أضاف “صوان” أنه عندما يأتي وقت المشاركة سوف يدرس الحزب هذه المسألة ويقرر ما هو مناسب بشأنها، مؤكدا أن الحزب مشغول الآن بإنهاء الانقسام السياسي ووقف القتال وتحقيق الاستقرار.

وشدّد على أن حزب العدالة والبناء “لم يتول قيادة الحكومة فيما مضى، وأنه يعمل من خلال مشاركته في العملية السياسية كأكبر كتلة الآن بالمجلس الأعلى للدولة، ومن خلال مشاركتنا في المجلس الرئاسي، وقبلها كان للحزب الدور الأبرز في نجاح توقيع اتفاق الصخيرات”.

ونوه إلى أن “العدالة والبناء” يعمل على “وقف القتال، ونزع السلاح، والدفع باتجاه اعتماد الحوار كخيار وحيد للخروج من الأزمة”، مضيفا: “إلى حد كبير نجحنا مع باقي الأطراف في تحقيق ذلك”.

وتعليقا على خارطة الطريق المقترحة، قال “صوان” إن “الاتفاق السياسي يحتاج إلى تنفيذ وليس لتعديل، فالجميع بما فيهم المجتمع الدولي يدرك أن الطرف المعرقل هو مجموعة قليلة من البرلمان مع حفتر، تحظى بدعم مصري وإماراتي، ويجب ألا تكون خارطة الطريق المطروحة لإرضاء المعرقلين”.

واستدرك “صوان” بقوله: “ومع ذلك، فالأفكار التي طرحها مبعوث الأمم المتحدة إلى ليبيا، غسان سلامة، إيجابية شرط أن تجد الدعم الكافي للتطبيق دون إقصاء لأحد، وأهم شيء هو الإسراع في طرح مشروع الدستور للاستفتاء عليه للخروج من المراحل الانتقالية المتعاقبة”.

ووصف رئيس حزب العدالة والبناء الليبي العلاقات الليبية الإيطالية بالقوية، معتبرا أن إيطاليا من أهم دول الجوار بالنسبة لليبيا وتربطها مع ليبيا علاقات واسعة وعميقة، وأن فرص تطويرها كبيرة جدا، مضيفا أنه لاحظ حرص الحكومة الإيطالية على استقرار ليبيا ويتوقع دورا أكبر لمساعدة ليبيا للخروج من هذه الأزمة.

وفيما يخص حل الوضع في الجنوب وإمكانية إيقاف الهجرة غير الشرعية، أوضح “صوان” أن “الجنوب يحتاج تقديم الخدمات الأساسية وضبط الأمن وفوضى التهريب والهجرة، وأنه يمكن تحقيق ذلك بتضافر الجهود”، مؤكدا “أهمية دعم البلديات والحكم المحلي، والابتعاد عن المركزية لتتمكن من توصيل الخدمات، بالإضافة إلى تنمية المناطق الحدودية، والاستعانة بالوسائل الحديثة للمراقبة ورصد كل تحركات الهجرة والتهريب”.

التدوينة “العدالة والبناء” الليبي يتهم حفتر بـ”عرقلة العملية السياسية” ظهرت أولاً على ليبيا الخبر.